خالد صلاح

عامل يقتل عجوزا لسرقة قرطها وخاتمها الذهبيين بكفر الشيخ

الإثنين، 06 يوليه 2020 07:48 م
عامل يقتل عجوزا لسرقة قرطها وخاتمها الذهبيين بكفر الشيخ جثة - ارشيفية
كفر الشيخ – محمد سليمان

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تمكنت مباحث قسم شرطة دسوق بكفر الشيخ، من كشف لغز مقتل عجوز داخل شقتها بمنطقة شارع الغفران بمدينة دسوق، بعد 5 ساعات من ارتكاب الواقعة، وتوصلت التحريات إلي أن مرتكب الواقعة عامل قام بقتلها بقصد سرقة مصوغاتها، لمروره بضائقة مالية، و ألقي القبض عليه وإحالته إلي النيابة التي تولت التحقيق.

تلقى اللواء محمود حسن، مدير أمن كفر الشيخ، إخطارًا من اللواء هيثم عطا، مدير المباحث الجنائية يفيد بورود بلاغ للمقدم شريف عبود، مأمور قسم شرطة دسوق، من أهالي منطقة شارع الغفران بمدينة دسوق، بالعثور علي سيدة عجوز مقتولة داخل منزله.

بانتقال ضباط مباحث المركز برئاسة الرائد جمال عبد الناصر رئيس مباحث قسم شرطة بندر دسوق، ومعاونوه، إلى مكان الواقعة، وتبين أن الجثة ل "باتعة.ت.ز" 85 سنة ، ربة منزل، وتقيم بذات العنوان، مقتولة داخل شقتها، وبها آثار ضرب على الرأس، ووجود شبهة جنائية حول وفاتها.

وجه اللواء هيثم عطا، مدير المباحث الجنائية، تشكيل فريق بحث برئاسة العميد عبد الفتاح المنشاوي، رئيس المباحث الجنائية، ضم العقيد أحمد سكران، رئيس فرع البحث الجنائي لغرب كفر الشيخ، والمقدم أحمد زعلوك، وكيل الفرع، والرائد أحمد مطاوع، مفتش الفرع، ورئيس مباحث قسم دسوق، لسرعة كشف غموض الواقعة وضبط مرتكبيها.

 

 

كشفت معاينة فريق البحث تواجد جثة المجني عليها ملقاة على الأرض بحجرة ضمن حجرتين بسطح المنزل، الذي تقيم فيه مع أشقاءها، ويقيم كل منهم داخل شقته، وترتدي ملابسها كاملة، ووجود أثار ضرب بالرأس وعنف حول رقبتها، بالإضافة إلي اختفاء المصوغات التي كانت ترتديها المجني عليها وهي عبارة عن "قرط ذهبى وخاتم من الذهب.

بدأ فريق البحث في جمع التحريات، وفحص أقاربها وجيرانها والمترددين عليها، فضلا عن فحص كاميرات المراقبة المركبة بمحيط الواقعة، وتوصلت جهود فريق البحث إلى أن شاب وراء الحادث  " أ.ع.ا" 32 سنة، عامل، له معلومات جنائية مسجلة، ومقيم بقرية كفر العرب التابعة لدائرة مركز دسوق، وراء ارتكاب الجريمة، وتمكن رجال المباحث من القبض عليه.

وبمواجهته بما أسفرت عنه التحريات اعترف بصحتها وأقر بارتكابه الواقعة، وأنه تعرف على المجني عليها أثناء تردده للعمل مع أحد أقاربها، وأنه كان يمر بضائقة مالية وأنه يعلم أن المجني عليها تُقيم بمفردها فتوجه للعقار، وبالصعود لشقتها تبين أن الباب مفتوح فقام بالدخول للشقة، مستغلا كبر سنها، حيث شاهدته المجني عليها، وخشية افتضاح أمره قام بضرب المجنى عليها بآلة حادة على رأسها وقام بخنقها، حتى فارقت الحياة، ثم استولى على المصوغات التى كانت ترتديها المجنى عليها، وهى عبارة عن "قرط ذهبى، وخاتم من الذهب"، وفر هاربًا،وأرشد المتهم عن المسروقات الخاصة بالمجني عليها، وتحرر محضر بالواقعة وإحالته إلى النيابة النيابة العامة التي تولت التحقيق.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة