خالد صلاح

ماذا أضافت اكتشافات الغاز لمصر خلال الـ6 سنوات الأخيرة؟.. احتياطى الغاز يستقبل 38 تريليون قدم.. وإنتاج حوالى 243 مليون طن.. وتقديرات جيولوجية أمريكية تؤكد وجود مخزون يقدر بـ223 تريليون قدم غاز بحوض دلتا النيل

الأربعاء، 08 يوليه 2020 10:23 ص
ماذا أضافت اكتشافات الغاز لمصر خلال الـ6 سنوات الأخيرة؟.. احتياطى الغاز يستقبل 38 تريليون قدم.. وإنتاج حوالى 243 مليون طن.. وتقديرات جيولوجية أمريكية تؤكد وجود مخزون يقدر بـ223 تريليون قدم غاز بحوض دلتا النيل الغاز
كتبت – مروة الغول

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
يعد البحر المتوسط منبع زيادة احتياطي مصر من الغاز الطبيعي  سواء في المياة العميقة أو الضحلة وخاصة بعد الاكتشافات العملاقة والتي تم تحقيقها خلال الفترة الماضية ويأتي علي رأسها حقل ظهر العملاق باحتياطات تقدر بحوالي 30تريليون قدم مكعب غاز جعلته الأضخم  في منطقة البحر المتوسط ومع استمرار عمليات البحث والاستكشاف ووضع الحقول علي الإنتاج يزداد حجم الاحتياطيات المصرية من الغاز الطبيعي، وعلي مدار السنوات الست الماضية  حققت مصر 98  اكتشافا للغاز حيث  أضافت هذه الاكتشافات احتياطيـات حوالي 38 تريليون قدم3 غاز طبيعي كما بلغ إجمالي الإنتاج  خلال تلك الفترة حوالى 243 مليون طن غاز طبيعي .
 
 وكان لتوقيع  84 اتفاقية بترولية جديدة مع الشركات العالمية للبحث عن البترول والغاز ، باستثمارات حدها الأدنى حوالى 14.8 مليار دولار ومنح توقيع قدرها حوالى 1.1 مليار دولار لحفر 351 بئراً  خلال  الفترة من يوليه2014 حتى يونيه2020  مردود إيجابي على أنشطة البحث والاستكشاف وبما يدعم الاحتياطي من البترول والغاز وزيادة إنتاج مصر بما يسهم فى تحقيق الاكتفاء الذاتي وتوفير احتياجات السوق المحلى  حيث ارتفع انتاج مصر من الثروة البترولية إلى معدلات غير مسبوقة وخاصة الغاز الطبيعى الذى ارتفع إلى أعلى معدلاته كأحد ثمار خطط قطاع البترول فى الإسراع بتنمية الحقول المكتشفة ووضعها على الإنتاج بما ساهم في زيادة الإنتاج تدريجياً والوصول الى معدلات غير مسبوقة حيث بلغ انتاج الغاز الطبيعى أكثر من 7 مليار قدم مكعب يومياً في ديسمبر 2019.
 
وخلال عام 2010 قدَّرت هيئة المسح الجيولوجى الأمريكية مخزون الغاز فى حوض شرق البحر المتوسط بحوالى 345 تريليون قدم، وهى كميات يمكن أن تتجاوز الاحتياطات الأمريكية المؤكدة، ويحتوى هذا الحوض على كميات ضخمة من الاحتياطيات النفطية وسوائل الغازات حيث تشمل هذه الاحتياطيات حوالي  223 تريليون قدم مكعب من الغاز فى حوض دلتا النيل، إضافة إلى حوالي  5.9 مليار برميل من الغازات السائلة، و حوالي 1.7 مليار برميل من النفط ، وفيما يلي أهم مشروعات  انتاج الغاز الطبيعى  والتي كانت كالتالي:
 
مشروع تنمية حقل ظهر العملاق : يبلغ حجم احتياطي الغاز المقدر لحقل ظهر العملاق 30 تريليون قدم مكعب من الغاز الطبيعي ، وقد افتتح الرئيس عبد الفتاح السيسى المشروع في 31 يناير 2018 والذي كان قد بدأ الإنتاج التجريبى منه فى 15/12/2017 ، ويهدف إلى الوصول بمعدلات الإنتاج الى 3 مليار قدم مكعب غاز يومياً ، وبتكلفة استثمارية إجمالية حوالي 15.6 مليار دولار "التكلفة حتى نهاية عمر المشروع" وتم بدء الإنتاج من الحقل بعد 28 شهر من تحقيق الاكتشاف وهو رقم قياسي عالمياً حيث تتراوح هذه المدة من 6 إلى 8 سنوات، هذا وقد تم الوصول بمعدلات الإنتاج إلى 2.7 مليار قدم مكعب يومياً في أغسطس 2019.
 
 
 
مشروع تنمية حقل نورس:  ويهدف إلى إضافة إنتاج جديد من الغاز الطبيعي يقدر بحوالي 1.1 مليار قدم مكعب غاز يوميا وتبلغ تكلفة المشروع حوالي 290 مليون دولار حيث تم وضع 15 بئر على الإنتاج خلال الفترة من أغسطس 2015 وحتى يوليو 2018 ويبلغ إجمالى احتياطى الحقل إلى نحو 2 تريليون قدم مكعب من الغاز.
 
مشروع تنمية حقل أتول بشمال دمياط : يهدف إلى إضافة إنتاج يقدر بنحو 350 مليون قدم مكعب غاز يومياً ، 10 آلاف برميل متكثفات يومياً ، وتبلغ التكلفة الاستثمارية حوالي 855 مليون دولار من خلال وضع 3آبار على الإنتاج في ديسمبر 2017.
 
 مشروع تنمية حقول شمال الإسكندرية وغرب دلتا النيل وتقدر الاحتياطيات المكتشفة بالمياه العميقة من الغاز الطبيعى والمتكثفات بحوالي 5 تريليون قدم مكعب من الغازات من خمسة حقول وهي حقول" ليبرا-تورس-جيزة-فيوم-ريفين" وتبلغ التكلفة الاستثمارية للمشروع حوالي 10.5 مليار دولار، وقد افتتح الرئيس عبد الفتاح السيسى المشروع فى 10مايو 2017 والذى كان قد بدأ الإنتاج التجريبى منه فى مارس2017 من (حقلي تورس وليبرا) بإجمالي 9 آبار بمعدل إنتاج أولي حوالي 700 مليون قدم مكعب غاز يومياً وبتكلفة استثمارية حوالي 1.8 مليار دولار وقبل الموعد المحدد بثمانية أشهر وبأقل من الميزانية المحددة ، كما تم بدء الإنتاج من حقول جيزة وفيوم (مرحلة ثانية) في فبراير2019 بمعدلات إنتاج أولية 400 مليون قدم مكعب يومياً وصلت إلى حوالي 600 مليون قدم مكعب/يوم ، ومن المخطط الإنتاج من حقل ريفين في ديسمبر2020 بمعدل إنتاج  850 مليون قدم مكعب غاز يومياً و23 ألف برميل متكثفات يومياً.
 
 مشروع المرحلة التاسعة-ب بحقول غرب الدلتا بالمياه العميقة : ويهدف المشروع إلى إنتاج حوالي 350 مليون قدم مكعب يومياً غاز ، وتبلغ تكلفته الاستثمارية حوالي 775 مليون دولار، حيث تم وضع عدد (5) آبار على الإنتاج خلال الفترة من أكتوبر2018 حتى نوفمبر2019 بمعدلات إنتاج 290 مليون قدم مكعب غاز يومياً و5 آلاف برميل متكثفات يومياً، وتم دخول باقي الآبار خلال مارس وأبريل 2020.
 
مشروع تنمية منطقة جنوب غرب بلطيم بالبحر المتوسط:  ويهدف إلى إنشاء التسهيلات اللازمة لاستيعاب كمية تقدر بحوالي 500 مليون قدم مكعب غاز/يوم من خلال حفر عدد (6) آبار بمنطقة جنوب غرب بلطيم وتبلغ تكلفة المشروع حوالي 363 مليون دولار. تم الانتهاء من تنفيذ جميع الأعمال الخاصة بالمشروع في أغسطس 2019 وتم بدء الإنتاج من عدد (3) آبار خلال الفترة من سبتمبر 2019 حتى يناير 2020 بمعدلات إنتاج 235 مليون قدم مكعب غاز يومياً و1.7 آلاف برميل متكثفات يومياً ومخطط استكمال وضع باقى الآبار تباعاً.
 
 
 
 مشروع تنمية حقول منطقة دسوق المرحلة (ب) : ويهدف المشروع إلى إنتاج حوالي 90 مليون قدم مكعب يومياً من خلال وضع 9 آبار على الإنتاج، وباستثمارات تبلغ حوالي 30 مليون دولار، وتم الانتهاء من وضع عدد 9 آبار على الإنتاج في الفترة من ديسمبر 2018 إلى أكتوبر 2019.
 
 مشروع خط أنابيب نيدوكو-الجميل -بالدلتا : ويهدف المشروع إلى إنشاء خط أنابيب نيدوكو-الجميل لنقل حوالي 700 مليون قدم مكعب يومياً من إنتاج حقل نيدوكو إلى محطة معالجة الجميل لزيادة استخلاص البوتاجاز والمتكثفات والقدرة على معالجة كميات أكبر من الغازات، ويتكون المشروع من 2 خط برى، هذا وقد تم تشغيل الخط الأول (نيدوكو-أبو ماضي) نهاية يناير 2019، وتم تشغيل الخط الثاني (أبو ماضي– الجميل) منتصف شهر مايو 2019، وتبلغ تكلفة المشروع 300 مليون دولار.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة