خالد صلاح

سرداب يقود الأمن لكشف أثرى جديد بمحيط معبد إدفو

الإثنين، 10 أغسطس 2020 12:06 م
سرداب يقود الأمن لكشف أثرى جديد بمحيط معبد إدفو آثار -أرشيفية
كتب محمود عبد الراضى - أسوان - عبد الله صلاح

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

نجحت شرطة السياحة والآثار فى ضبط واقعتى حفر وتنقيب عن الآثار خلف معبد إدفو بأسوان، فى إطار جهود أجهزة وزارة الداخلية لمكافحة الجرائم بشتى صورها لاسيما جرائم البحث والتنقيب غير المشروع عن الآثار.

 أكدت معلومات وتحريات إدارة شرطة سياحة وآثار أسوان قيام "جزار، ونجليه، وأخصائى بشركة للصوامع والتخزين – جميعهم مقيمون خلف معبد إدفو" بالحفر خلسة بمسكن كلٍ منهما بقصد البحث عن الآثار.

عقب تقنين الإجراءات بالإشتراك مع قطاع الأمن العام ومديرية أمن أسوان تم إستهداف مسكن الأول "الجزار" و، وأمكن ضبط أحد نجليه، والعثور على حفر غير منتظم الشكل بقطر 2م وعمق 3م تقريباً،  ينتهى بسردابين، بطول 3م، أحدهما به قواعد حجرية إمتداد لمعبد إدفو وعليها نقوش يشتبه فى أثريتها، وتم ضبط الأدوات المستخدمة فى الحفر، وبمواجهة المتهم المضبوط، أقر بقيامه بالإشتراك مع باقى المتهمين فى الحفر خلسة بقصد التنقيب عن الآثار.

بإجراء المعاينة بمعرفة الجهات المعنية، أفادت أن الحفر بقصد البحث عن الآثار، وأن السرداب يُمثل كشف أثرى، ويُعد إمتداد لمعبد إدفو من الناحية الشرقية، وأن النقوش المعثور عليها أثرية "ترجع إلى العصر البطلمى".

كما تم إستهداف مسكن الثانى "الأخصائى" وأمكن ضبطه، والعثور على عدد 2 حفر، الأولى دائرى الشكل بقطر 2م وعمق 3م تقريباً ، ويوجد بالركن الشمالى جزء من عامود "غير مكتمل" من الحجر الرملى خالى من النقوش بإرتفاع 1,5م، والثانى "غير منظم" الشكل بقطر 3م وعمق 5م تقريباً، وبه بعض الأحجار الرملية الخالية من النقوش، وتم ضبط الأدوات المستخدمة فى الحفر.. وبمواجهته أقر بقيامه بالحفر خلسة بقصد التنقيب عن الآثار، وبإجراء المعاينة بمعرفة الجهات المعنية، أفادت أن الحفر بقصد البحث عن الآثار، تم إتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة