خالد صلاح

إلزام فيس بوك بإزالة معدات الحفر تحت سطح البحر بولاية أوريجون

الجمعة، 14 أغسطس 2020 11:22 ص
إلزام فيس بوك بإزالة معدات الحفر تحت سطح البحر بولاية أوريجون فيس بوك
كتب مؤنس حواس

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أثار موقع فيس بوك غضب سكان ومسئولى ولاية أوريجون الأمريكية بسبب تخليهم عن معدات الحفر قبالة ساحل الولاية، على عمق 50 قدمًا تحت قاع البحر، ووفقًا لصحيفة Tillamook Headlight Herald المحلية، ترك المقاول الفرعى لشركة فيس بوك Edge Cable Holdings نحو 1100 قدمًا من أنابيب الحفر ونحو 6500 جالون من سائل الحفر، من بين أدوات الحفر الأخرى، فى المحيط فى أبريل الماضى، حيث استخدم فيس بوك كل هؤلاء فى مشروع كابل الألياف الضوئية تحت سطح البحر، لكن اضطرت إلى التخلى عنها بعد وقوع حادث قطع أنبوب الحفر، وقال فيس بوك إنه ليس لديه خطط لاسترداد المعدات.

وبحسب موقع engadget الأمريكى، فأكدت الشبكة الاجتماعية لصحيفة أوريجونيان أن معدات الحفر التى خلفها الحادث لا تزال فى الموقع، وقال متحدث باسم فيس بوك إن الشركة أجرت تقييمًا بيئيًا و"قررت عدم وجود تأثير سلبي على البيئة أو الصحة العامة من رأس الحفر المتبقي في الموقع"، وأضاف المتحدث: "في حين أن الاسترداد البحري للمعدات المتبقية وطين الحفر قد يكون ممكنًا، فإن مثل هذا الجهد ليس مضمونًا للنجاح وليس خيارًا حكيمًا بيئيًا".

وعلى الرغم من إصرار الشركة على أن المعدات المهجورة لن تؤثر على البيئة، قال كاميرون لا فوليت، المدير التنفيذي لـ Oregon Coast Alliance، لصحيفة أوريجونيان: "هذا الحادث، الذي نتج عنه تخلي فيس بوك / Edge Cable عن معدات وما لا يقل عن 6500 جالون من الهلام الثقيل تحت قاع البحر، حدث بسبب عدم كفاءة الشركة، جنبًا إلى جنب مع الإهمال وعدم المسؤولية الشديدة عن الموارد الطبيعية البحرية في ولاية أوريجون".

كما قال المتحدث باسم وزارة الأراضي الأمريكية للصحيفة أن مسؤولي الدولة لم يعرفوا عن الحادث حتى 17 يونيو، مما أزال أي "خيارات محتملة لاستعادة المعدات"، ومع ذلك، أوضحت أن سائل الحفر لم ينسكب بعد وأنه مصنوع من مكونات "قابلة للتحلل الحيوي ومحايدة بيئيًا".

وقد أخطرت الوكالة الشركة بأنها كانت متخلفة عن تصاريحها، لأنها تستخدم المنطقة بشكل أساسي للتخزين غير المصرح به للمعدات، وهو ما يمنح فيس بوك 30 يومًا للتوصل إلى اتفاق مع الدولة بشأن الأضرار التي يتعين دفعها ومعالجة "المخاطر والالتزامات الحالية والمستقبلية التي قد تنشأ من أدوات الحفر والسوائل المهجورة".

كذلك فأمام فيس بوك أيضًا 180 يومًا "لإزالة الأنابيب والمعدات والأدوات وطين الحفر المهجورة بالتشاور مع (الدولة) ودون التسبب في ضرر للبيئة" أو التقدم بطلب للحصول على تصريح جديد يسمح للشركة بترك المعدات في موقع، فيما قال فيس بوك في تقرير لـ The Hill أن المشروع قد تأخر بسبب COVID-19 وأنها تخطط لاستئناف البناء في أوائل عام 2021.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة