خالد صلاح

"ابن النادى الحقيقى".. طارق حامد ووليد سليمان الأبرز فى الجيل الحالى للقطبين

الجمعة، 14 أغسطس 2020 02:30 ص
"ابن النادى الحقيقى".. طارق حامد ووليد سليمان الأبرز فى الجيل الحالى للقطبين رمضان صبحى
كتب محمد ربيع

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أعلن النادي الأهلي عن رغبة رمضان صبحي لاعب هيدرسفيلد الإنجليزي والمعار للقلعة الحمراء، في الانتقال لنادي بيراميدز ورفض الاستمرار في الأهلي رغم انه من ناشئين النادي وأحد اللاعبين الذين مثل رحيلهم عن الإهلي صدمة لعدد كبير من جماهير القلعة الحمراء.

جمهور الأهلي كان يعتبر رمضان صبحي ابن النادي نظرا لتواجده داخل صفوف القلعة الحمراء منذ ان كان لاعبا في مدرسة الكرة، ولكن مع دخول كرة القدم عالم الاحتراف بقوة الذي يسيطر عليه لغة المال، اصبح ابن النادي عملة نادرة وان كانت هناك امثلة لا تزال متمسكة بحب الكيان سواء في الأهلي والزمالك.

طارق حامد لاعب وسط الزمالك يعتبر أحد أكثر لاعبي الزمالك حاليا انتماءا للكيان ويستجق لقب ابن النادي نظرا لقيامه بالتضحية بأكثر من عرض مغري من الخليج علي مدار مشواره مع الزمالك الا انه رفض كل الاغراءات وتمسك بالزمالك بل ويظل مدافعا عن الكيان في مختلف الظروف، والمثير ان طارق حامد ليس من ناشئين الزمالك وانما انضم للفريق منذ ما يقرب من 6 مواسم قادما من سموحة.

وليد سليمان لاعب الأهلي هو الوحيد في الجيل الحالي الذي يطلق عليه ابن النادي نظرا لعشقه للأهلي وعدم اثارته أي أزمات طوال فترة تواجده في الأهلي، وحتي في اصعب الظروف كان يوقع وليد سليمان للأهلي علي " بياض " رافضا أي اغراءات من أندية أخرى داخل او خارج مصر، وهو أيضا ليس من ناشئين الأهلي وانما انضم له قادما من انبي منذ ما يقرب من 10 مواسم.

علي النقيض فان أبناء الأهلي والزمالك الذين تربوا داخل جدرانه منذ ان كانوا في الناشئين، فنجدهم تخلوا عن أنديتهم علي فترات طوال مسيرتهم مثل شيكا بالا وعمر جابر وحازم امام في الزمالك ورمضان صبحي وشريف اكرامي وحسام غالي في الأهلي، حيث ارتبط أسماء هؤلاء اللاعبين بمشاكل مع الأهلي والزمالك عند التجديد او الاحتراف او الترضيات.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة