خالد صلاح

"ركن فاروق".. استراحة ملكية أصبحت متحفا لمقتنيات أسرة محمد على

السبت، 15 أغسطس 2020 03:30 ص
"ركن فاروق".. استراحة ملكية أصبحت متحفا لمقتنيات أسرة محمد على متحف ركن فاروق
كتبت آمال رسلان 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تزخر مصر بالعديد من المتاحف التى تعرض كنوزا خلفتها حضارتها عبر العصور المختلفة، ويعد متحف ركن فاروق بحلوان من المتاحف المميزة، والذى يعرض عددا من مقتنيات الاسرة العلوية الفريدة، والمتخف مغلق حاليا ضمن الاجراءات الاحترازية التى اعلنتها وزارة السياحة والآثار فى مارس الماضى لمواجهة فيروس كورونا، ومن المقرر إعادة فتحه قريبا لاستقبال الجمهور ضمن المرحلة الثانية لفتح المتاحف والمواقع الآثرية.

وقبل إعادة افتتاحه نقدم أهم معلومات عن المتحف:

1. يقع عند نهاية كورنيش النيل فى مدخل مدينة حلوان جنوب القاهرة.

2. تم ضمه عام 1976 إلى هيئة الآثار حيث خضع لقانون حماية الآثار.

3. تم الافتتاح الأول للمتحف فى يونيه 2009، وأغلق فى أعقاب أحداث ثورة 25 يناير 2011.

4. تم افتتاح المتحف مرة ثانية فى 2 أغسطس 2016  بحضور دكتور خالد العنانى وزير السياحة والآثار.

5. صممت لتحاكي شكل سفينة ترسو على ضفة النيل، تم بناء الاستراحة فيما بين عامى 1941م: 1942.

6. تم افتتاح الاستراحة فى 5 سبتمبر 1942 وأطلق عليها "ركن فاروق".

7. تبلغ مساحة الاستراحة حوالى 11600 متر مربع ما يعادل تقريباً 3 أفدنة

8. صمم مبنى الإقامة على 3 طوابق بمساحة 440 متر مربع .

9. يضم المتحف جانباً من مقتنيات الأسرة العلوية فى مصر من أثاث وتماثيل ومقتنيات فنية ولوحات ونماذج أثرية

10. كما تضُم المقتنيات الخاصة باستراحة الملك فاروق بالهرم ومن أهمها نماذج كنوز الفرعون الشاب لتوت عنخ آمون


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة