خالد صلاح

مديرو جمعية أمراض الصدر التركية: وزارة الصحة تعرقل أبحاثنا لمواجهة كورونا

الأحد، 16 أغسطس 2020 09:43 م
مديرو جمعية أمراض الصدر التركية: وزارة الصحة تعرقل أبحاثنا لمواجهة كورونا اردوغان
كتب: أحمد علوى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أوضح مديرو جمعية أمراض الصدر التركية، لمجلة لانسيت الطبية الشهيرة، أن وزارة الصحة فى تركيا تعرقل وتمنع أبحاث فيروس"كورونا" فى تركيا.
 
كما أوضح المقال أن هنا شبهات حول إحصائيات حول حالات الوفاة التى تحدث بسبب فيروس كورونا، وفى أسطنبول على وجه الخصوص، ذُكر أن إحصاءات الوفيات في فترة انتشار فيروس كورونا كانت أعلى بكثير من المتوسط في السنوات السابقة، فى حين أن وفيات فيروس كورونا وفقاً لإحصائيات الوزارة لم تغلق هذا الفارق.
 
وأفاد أعضاء الجمعية أنه منذ ظهور حالة الإصابة الأولى فى 11 مارس وحتى 5 يوليو هناك حالات وفاة 4723 فوق المتوسط السنوات الأربع الأخيرة مقارنة بالعام الحالى فى اسطنبول، والذى كان من بينها 2771 حالة وفاة بسبب فيروس كورونا، بينما لم يتم الإعلان عن سبب وفاة 1952 فعلى الأقل فى تلك الفترة.
 
وذكر الأطباء أن هذا يرجع إلى عدم امتثال وزارة الصحة لإجراءات الإبلاغ الخاصة بمنظمة الصحة العالمية، مضيفين إلى أن وزارة الصحة قد اتخذت سلسلة خطوات بداية من إنشاء المجالس في بداية انتشار فيروس كورونا إلى العلاج وتشجيع البحث، لكن سرعان ما تحولت هذه الصورة إلى توتر بين المؤسسات الصحية والمؤسسات العامة بسبب عدم شفافية الوزارة.
 
حيث امتعنت الوزارة عن مشاركة أبسط البيانات ولا تريد التعاون، وكانت الضربة الأخيرة عندما أصبحت أبحاث فيروس كورونا تحت نطاق اشراف وسيطرة وزارة الصحة التركية.
 
وأنه يجب أن يتم إبلاغ الوزارة عن أى بحث يتم القيام به فيما يتعلق بفيروس كورونا على الرغم من أن هذا مخالف للقانون وأحكام الدستور. وأن هناك العديد من دراسات وأبحاث جمعية أمراض الصدر التركية، التى تم رفضها دون أي تفسير.
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة