خالد صلاح

زيادة رأسمال شركة نجل أردوغان إلى 5.3 مليون ليرة يثير تساؤلات الأتراك

الثلاثاء، 18 أغسطس 2020 03:01 م
زيادة رأسمال شركة نجل أردوغان إلى 5.3 مليون ليرة يثير تساؤلات الأتراك أردوغان
كتبت : إسراء أحمد فؤاد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

توسع نشاط نجل الرئيس التركي رجب طيب أردوغان بشكل لافت في الآونة الأخيرة، وسط اتهامات مفتوحة من المعارضة بوجود شبهات فساد لا يتم التحقيق فيها.

 

ورفعت شركة MB البحرية، التي يشارك فيها أحمد بوراك أردوغان نجل الرئيس التركي، رأس المال الخاص بها ليصل إلى 5 ملايين و300 ألف ليرة، بعد ضخ زيادة قدرها مليونان و650 ألف ليرة.

 

يذكر أن بوراك أردوغان يمتلك 4 ملايين 420 ألف ليرة من رأس مال الشركة. وبلغ نصيب شريكه مليونًا و60 ألف ليرة.

 

بالإضافة إلى ذلك ، ارتفع عدد سفن الشركة إلى 10، ويذكر أن الشركة عندما تأسست عام 2007 ، كان إجمالي رأس مالها 50 ألف ليرة فقط.

 

ودخل نجل الرئيس التركي، أحمد بوراك أردوغان مجال الاستثمار في السفن البحرية وتصدر الرأي العام في 6 فبراير 2007 ، بالسفينة Safran التي اشتراها بمبلغ مليونين و350 ألف دولار.

 

كان الرئيس التركي رجب طيب أردوغان (والذي كان رئيسا للوزراء في ذلك الوقت) قد رد على الانتقادات التي وجهت حول امتلاك ابنه لسفن بحرية، بانه هناك"سفنا بحرية كبيرة وسفن صغيرة" زاعمًا أنها مجرد سفينة صغيرة. وبعد كلام أردوغان، استمرت السفن التي اشتراها نجله بوراك أردوغان في لفت الانتباه.

 

واتجه بوراك أردوغان وشريكه ماجد مرت تشتين قايا إلى زيادة رأس المال في الشركة بدءًا من 18 فبراير، وزادت الشركة رأسمالها من 2 مليون و650 ألف ليرة إلى 5 ملايين و300 ألف ليرة. فيما امتلك بوراك أردوغان 4 ملايين 420 ألف ليرة من رأس المال ، وبلغ نصيب شريكه مليون و 60 ألف ليرة.

 

وتأسست الشركة عام 2007 وكان رأس مالها الإجمالي 50 ألف ليرة. كما افتتحت الشركة فرعًا لها في اسطنبول أوسكودار.

 

وأعلنت الشركة خلال موقعها الرسمي أنهم تسلموا سفينة جديدة من مدينة هونج كونج Manta Asli ، وأضافوها إلى أسطول سفنهم، ليرتفع عدد السفن إلى 10 في 3 مارس 2020.

 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة