خالد صلاح

أمريكا تعقد صفقة بـ750 ألف دولار لتطوير أبحاث بلازما المتعافين من كورونا

الأربعاء، 19 أغسطس 2020 09:00 م
أمريكا تعقد صفقة بـ750 ألف دولار لتطوير أبحاث بلازما المتعافين من كورونا بلازما المتعافين من كورونا
كتبت أمل علام

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كشف موقع" CNN"، الإخبارى، أن شركة Plasma Technologies  وقعت عقدًا بقيمة 750 ألف دولار لتطوير تقنيات بلازما النقاهة من دم المتعافين من فيروس كورونا Covid-19، مع وزارة الدفاع الأمريكية، وذلك وفقًا لإعلان على موقع وزارة الدفاع، إنه أحدث تطور في الجهود المبذولة لاستخدام علاج القرن التاسع عشر لمساعدة مرضى القرن الحادي والعشرين.

يهدف العقد المبرم مع فريق عمل الاستحواذ المشترك التابع لوزارة الدفاع إلى تطوير عملية بلازما دم النقاهة من دم المتعافين من فيروس كورونا، ولإنتاج المزيد من المنتجات المشتقة من بلازما الدم.

قام الرئيس دونالد ترامب وقادة الصحة الأمريكيون بالضغط، لتشجيع الأشخاص الذين نجوا من فيروس كورونا على التبرع بالبلازما لمساعدة المرضى،

قبل أسبوعين، في جولة للصليب الأحمر، ناشد ترامب الناس للتطوع للتبرع بالبلازما "بأسرع ما يمكن".

وقال ترامب: "لدينا الكثير من الأشخاص الذين سيتعافون ويتحسنون بأسرع ما يمكن.

في حين تم حقن ما يقرب من 67 ألف شخص بالعلاج، ويستخدمه ما يقرب من 14 ألف طبيب، إلا أنه لا يزال من غير الواضح ما إذا كان يعمل ضد فيروس كورونا، حيث أن هناك العديد من الدراسات جارية، يأمل الباحثون أن يعمل هذا العلاج القديم مع فيروس كورونا.

الأطباء يجربون العلاج القديم..

عندما ضربت جائحة فيروس كورونا Covid-19 مدينة نيويورك بشدة في مارس، لم يكن الأطباء اليائسون لإنقاذ المرضى متأكدين مما قد تساعد بلازما الدم في الشفاء، أظهرت البلازما من المتعافين من مرضى فيروس كورونا Covid-19 بعض النتائج المبكرة، بالنسبة للمهنيين الذين اعتادوا الاعتماد على الأدلة العلمية والحقائق الثابتة، لم يكن هناك، ولا يزال القليل من العمل.

قالت الدكتورة نيكول بوفييه، أخصائية الأمراض المعدية، "هناك أشياء أساسية تعرفها عن فسيولوجيا الإنسان، لكنك لا تعرف بالضرورة كيف سيتصرف هذا الفيروس بالتحديد وما هى أفضل العلاجات.

في مايو، تحسن المرضى الذين عولجوا ببلازما النقاهة أكثر من أولئك الذين لم يتم نقل دم لهم، ونجا عدد أكبر من المرضى.

وأكدت بوفييه: "ليست لدينا إجابات محددة حتى الآن، لكننا في طريقنا للحصول على إجابات نهائية ، ويمكنني القول إن الأدلة ، رغم نقصها، واعدة

وصفت الدكتورة جانيت وودكوك، التي تترأس الجهود العلاجية في إطار عملية Warp Speed بصفتها مديرة مركز تقييم وبحوث الأدوية التابع لهيئة الأغذية والأدوية الأمريكية، اللقاحات بأنها "الأمل الدائم"، لكنها قالت إن اللقاحات ليست الطريقة الوحيدة من شأنها إخراج هذا البلد من وباء كورونا Covid-19

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة