خالد صلاح

عقيلة صالح: الجيش الوطني ملتزم بوقف إطلاق النار ولم نتطرق لنزع سلاح سرت

الجمعة، 21 أغسطس 2020 12:50 م
عقيلة صالح: الجيش الوطني ملتزم بوقف إطلاق النار ولم نتطرق لنزع سلاح سرت الحرب فى ليبيا
كتب رامى محيى الدين

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قال المستشار عقيلة صالح رئيس البرلمان الليبى في تصريحات لسكاي نيوز عربية، إن الجيش الوطني ملتزم بقرار وقف إطلاق النار، ولم نتطرق لجعل سرت منطقة منزوعة السلاح.

وكانت حكومة الوفاق قد صرحت بأن تحقيق وقف إطلاق النار يقتضي أن تكون سرت والجفرة منزوعتي السلاح.

قال دبلوماسى أوروبى لوكالة "إيفى" الإسبانية إن وصول ارهابيين ومرتزقة إلى ليبيا مسئولية قطر، مضيفا: "هذه الدولة هى التى تغذى الارهابيين فى المنطقة وتساعد تركيا فى ارسال المرتزقة الى البلد العربى"، وأشار الدبلوماسى الأوروبى الذى رفض ذكر اسمه، إلى أن قطر تساعد تركيا فى فرض السيطرة على ليبيا من خلال إرسالها مرتزقة اليها لتكون البلد مسرحا لمعركة دموية جديدة".

 

وأضاف أن الدوحة تستخدم أموال الشعب القطرى فى مخططات لزعزعة أمن واستقرار الدول وإيجاد موضع قدم له فى العالم ، فالنظام القطرى دفع مئات الملاين من الدولارات لجماعات ارهابية فى بعض الدول العربية.

 

وقالت صحيفة "لا ريوبليكا" الإيطالية إن فرنسا هى الدولة الأوروبية الوحيدة التى تدرك أن وجود تركيا فى طرابلس يشكل تهديدا واضحا لأوروبا ككل.

 

وترى الصحيفة أن تركيا تسعى للوصول الى الموانئ النفطية فى المنطقة الشرقية وإخراج الجيش الليبى منها، كما تخطط لتحويل مدينة مصراتة إلى قاعدة عسكرية تستخدم لانطلاق العمليات نحو محور سرت الجفرة ، ولذلك فإن كل من قطر وتركيا يقومان بتدريب المرتزقة والميليشيات التي تدفع بهم من سوريا والدول الإفريقية المجاورة لليبيا.

 

وأشارت إلى أن أغلب المقاتلين تم إرسالهم من مخيمات اللاجئين في إدلب إلى قطر من أجل التدريب عن طريق سماسرة المخيم، وبالتالي توزيعهم على مناطق القتال في ليبيا، ووفقا لمصادر فإن ذلك يتم مقابل 3000 دولار.

 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة