خالد صلاح

القارئ أحمد منصور يكتب: مؤمن زكريا ابن مصر

الأربعاء، 26 أغسطس 2020 12:00 م
القارئ أحمد منصور يكتب: مؤمن زكريا ابن مصر مؤمن زكريا

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

فى لفتة إنسانية رائعة من الفنان أحمد عز وفى مشهد أبكانا شاهدنا جميعا النجم الكبير مؤمن زكريا وهو يبكى فى أحضان الفنان أحمد عز بعد هتافات الجماهير له عند تحيتهم لنجمهم المحبب، فدموع مؤمن زكريا زلزلت مشاعرنا جميعا وأشعرتنا شعورا زائفا سنشعر به لساعات أو لأيام بأن تلك الحياة لا قيمة لها ولكن بطبيعة النفس البشرية سرعان ما ستعود للاندماج فى متاعب الحياة وتطلعاتها التى لاتنتهى.

 

فهتافات الجماهير لمؤمن زكريا أعادت له ذكرياته مع جماهير الكرة المصرية التى كانت تسانده وتشجعه وتهتف له طوال المباريات وتثنى على آدائه ومجهوداته فى المباريات الحاسمة، كان الله فى عونه فهو يشعر بأنه فقد الكثير من رونقه ومن نجوميته وهو شعور صعب على أى شخص كان نجم الشباك الأول لدى الجماهير والآن يتم ذكره وتذكير الجماهير به على فترات وفى مناسبات قليلة، ولكن كلنا أمل بأن يعود مؤمن إلى سابق عهده ويمتعنا جميعا بأهدافه وألعابه الجميلة، وكلنا ندعو الله بأن يشفيه ويرفع عنه هذا المرض الذى أصابه والذى يصيب واحدا من كل 2 مليون مواطن ونادر حدوثه، ولكن هذا هو قضاء الله وقدره، ويجب أن يرضى بما قسمه له الله، وعلى إدارة النادى الأهلى ولاعبى النادى الأهلى الوقوف بجانب مؤمن زكريا، وتوفير كل سبل الراحة له ماديا ومعنويا، ولابد من إقامة مباراة عالمية على شرف مؤمن زكريا مع أحد الأندية العالمية، وأن تخصص دخل هذه المباراة بالكامل لصالح مؤمن زكريا.

 على النادى الأهلى تخليد اسم مؤمن زكريا بإطلاق اسمه على إحدى المنشآت الجديدة الخاصة بالنادى، وإعطائه منصبا شرفيا مدى الحياة.

 

لابد لنا جميعا أن نكرم أبناء مصر المخلصين وهم على قيد الحياة ولا ننتظر بعد رحيلهم عن عالمنا ثم نقوم بتكريمهم، لابد أن نغير من بعض المفاهيم التى توارثناها على مر العصور ونرتقى بأفكارنا فنحن الآن على أعتاب عصر جديد ملىء بالتنمية والتطور والازدهار، ولما لا فنحن نسير بخطى ثابتة نحو مجتمع راقى جديد متحضر متسلح بالعلم وبجميع الصفات الحسنة.

 

خالص الدعوات والأمنيات بالشفاء العاجل لمؤمن زكريا الحراق كما تطلق عليه جماهير الكرة المصرية، وقريبا جدا ستعود إلينا لتسعدنا بأهدافك وألعابك المتميزة.

 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة