خالد صلاح

مواد البناء تحقق 25% من صادرات مصر وارتفاع سعر الغاز يقتل الفرص التصديرية

الأربعاء، 26 أغسطس 2020 08:00 ص
مواد البناء تحقق 25% من صادرات مصر وارتفاع سعر الغاز يقتل الفرص التصديرية غاز
كتبت سماح لبيب

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
قال سمير نعمان عضو المجلس التصديرى لمواد البناء والحراريات والسلع المعدنية، إن المجلس يحقق نحو 25% من إجمالى صادرات مصر الصناعية غير البترولية بمختلف قطاعاته المتعلقة بمواد البناء وتحقق قطاعاته أرقام سريعة فى التصدير ولهذا لابد أن تتدخل الحكومة لحل مشكلتة الرئيسية وهى الطاقة وارتفاع سعر الغاز على المنشآت الصناعية كثيفة الاستهلاك للطاقة بأضعاف السعر العالمى، وهو ما يفقد المنتجات المصرية قدرتها التنافسية فى التصدير للخارج أمام السلع الاخرى. 
 
وأضاف نعمان فى تصريح خاص لليوم السابع، إن القطاعات الصناعية فى انتظار وترقب لقرارات الحكومة بتخفيض سعر الغاز حتى تستطيع منافسة الدول الاخرى ، موضحا أن الصادرات بدأت فى الانتعاش مرة أخرى خلال الفترة الحالية والانتظار كثيرا سيقتل الفرص أمام السلع المصرية فى الدخول للاسواق العالمية وعلى سبيل المثال نجد أن حديد التسليح فى مقدمة القطاعات الصناعية التى تواجه منافسة شرسة مع منتجات الحديد التركى والصيني وأصبحت الصين تستحوذ على 65% من إجمالى الصلب فى العالم بسبب انخفاض سعر الغاز والطاقة بوجه عام على مصانع الحديد لديها ويبلغ نحو 2.5 دولار لكل مليون وحدة حرارية فقط ، فى الوقت الذى يوجه للصناعة فى مصر بسعر 4.5 دولار لكل مليون وحدة حرارية . 
 
وتابع عضو المجلس التصديرى لمواد البناء، أن جميع دول العالم تقوم بتذليل كافة العقبات التى تواجة القطاع الصناعى باعتباره قاطرة النمو لاى اقتصاديات متقدمة على مستوى العالم، لافتا إلى أن علاج ضعف الصادرات هو تخفيض سعر الفائدة من البنوك ولابد أن يتخذ فيها خطوة سريعة إيجابية للدفع بالمنتجات المصرية للخارج. 
 
وأكد نعمان، على ضرورة تخفيض سعر غاز المصانع إلى 2.5 دولار لكل مليون وحدة حرارية وأن يتم مراجعة أسعار الطاقة كل 3 أشهر وليس 6 أشهر كما هو متبع حاليا، وذلك لكى تنظر الحكومة سريعا فى التغيرات العالمية لاسعار الطاقة وأن تحذو تسعير الطاقة فى مصر نفس الخطوات فى السوق العالمية ، والتى ستؤدى إلى وضع المنتجات المصرية على طريق المنافسة مع مثيلتها. 
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة