خالد صلاح

رفع 6 أطنان مخلفات فى حملات تجميل ورفع القمامة بشوارع مدينة البياضية

الإثنين، 03 أغسطس 2020 02:31 م
رفع 6 أطنان مخلفات فى حملات تجميل ورفع القمامة بشوارع مدينة البياضية رئيس المدينة خلال حملات التجميل بشوارع البياضية
الأقصر – أحمد مرعى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

واصلت رئاسة مركز ومدينة البياضية بمحافظة الأقصر، برئاسة وكيل الوزارة اللواء محمد صحصاح حملات النظافة الشاملة بالمدينة، حيث تفقد أعمال النظافة بالمدينة فى الشوارع بالمدينة، ووجه مدير النظافة باستمرار العمل حتى نهاية الإحتفالات بعيد الأضحى المبارك.

وإلتقى وكيل الوزارة اللواء محمد صحصاح رئيس مدينة البياضية، مع عدد من المواطنين وقدم لهم التهنئة بمناسبة عيد الأضحى المبارك، وإستمع إلى بعض من مشاكلهم، ووجه مدير النظافة وسكرتير المدينة بحل مطالب المواطنين على الفور، حيث نجحت الحملات فى رفع حوالي 6 طن من المخلفات الصلبة والأتربة والقمامة.

كما تابع رئيس مركز ومدينة البياضيه أعمال النظافة والتجميل وتهذيب الحدائق والأشجار بطريق المسار السياحى، ووجه مدير النظافه بالإستمرار فى العمل، كما تفقد قرى الحبيل والبغدادى والروافعه للتأكد من سير منظومة النظافة بالقرى، حيث رافقه خلال الجولات كل من محسن ربيع نائب رئيس مدينة البياضية، وجمال مرعزى سكرتير المدينة.

وكان قد

عقد اللواء محمد صحصاح رئيس مركز ومدينة البياضية شمال الأقصر، جلسة المجلس التنفيذي بالقاعة الرئيسية لمركز ومدينة البياضية، وذلك بحضور كلا من جمال عبد العزيز سكرتير المركز، ورؤساء القرى ومديري الادارات الخدمية بالمركز، حيث تم مناقشة المشروعات التي سوف يتم تنفيذها بالمركز، ويقول رئيس مركز ومدينة البياضية، إنه تم أيضاً خلال المجلس التنفيذى لمدينة البياضية، مناقشة اتخاذ الإجراءات الاحترازية للوقاية من فيروس كورونا المستجد خلال أجازة عيد الأضحى المبارك، وخاصة في مراكز الشباب والمساجد والحدائق العامة.

وأوضح اللواء محمد صحصاح رئيس المدينة، إن غرفة عمليات المركز ستكون منعقدة على مدار الساعة، وذلك برئاسة جمال عبد العزيز سكرتير المركز، وبحضور ممثلي من مديريات التموين والطب البيطري والاسعاف والشئون الصحية والحماية المدنية، طوال أيام العيد لتلقى البلاغات ومتابعة أي أحداث طارئة.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة