خالد صلاح

إليسا بعد تدمير منزلها بانفجار لبنان: مين يرجع اللي راحوا مين يرجعلنا بيروت؟

الأربعاء، 05 أغسطس 2020 09:11 ص
إليسا بعد تدمير منزلها بانفجار لبنان: مين يرجع اللي راحوا مين يرجعلنا بيروت؟ منزل اليسا
كتب محمد تهامى زكى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تعرض منزل النجمة اللبنانية اليسا، إلى تكسير ودمار نتيجة الانفجار الذى وقع أمس فى العاصمة اللبنانية بيروت، معربة عن حزنها الكبير مما حدث لبلادها وبيتها، قائلة "انفدت بل الحديد والممتلكات، بس مين بيرجع اللي راحوا؟ مين برجعلنا بيروت؟".

EenYBHGX0AEmuP1
 
ونشرت اليسا، مجموعة صور عبر حسابها على تويتر تظهر تدمير منزلها، صحبتها بتعليق: "انفدت بل الحديد والممتلكات، بس مين بيرجع اللي راحوا؟ مين برجعلنا بيروت؟".
 
EenYAqqXkAEl489
 

من ناحية أخرى، قال رئيس الصليب الأحمر اللبنانى لقنوات تلفزيونية محلية، اليوم الأربعاء، إن عدد القتلى جراء الانفجار الهائل الذى هز بيروت أمس الثلاثاء بلغ 100 وإن مزيدا من الضحايا لا يزالون تحت الأنقاض.

EenYAOVXsAA_V5f
 
وقال جورج الكتانى لتلفزيون (إل.بي.سي.آي) عبر الهاتف إن الصليب الأحمر ينسق مع وزارة الصحة كى تستقبل المشارح الجثث لأن المستشفيات لم تعد قادرة على استقبال المزيد.
 
Capture
 

وكانت أخر حصيلة أسفر عنها الانفجار الهائل الذى وقع فى مستودعات ميناء بيروت بالقرب من وسط المدينة عن مصرع أكثر من 100 شخص وإصابة قرابة أربعة آلاف كما أرسل موجات صدمة هشمت نوافذ وحطمت مبانى وجعلت الأرض تهتز فى أرجاء العاصمة اللبنانية.

ويتوقع المسؤولون ارتفاع حصيلة القتلى مع بحث فرق الإنقاذ بين الأنقاض فى مساحة كبيرة من المدينة لإخراج العالقين وانتشال الجثث. وهذا أعنف انفجار منذ سنوات فى بيروت التى تعانى من أزمة اقتصادية وتواجه زيادة فى إصابات فيروس كورونا المستجد.

وقال الرئيس اللبنانى ميشال عون إن 2750 طنا من نترات الأمونيوم كانت مخزنة فى الميناء منذ ست سنوات دون إجراءات سلامة وإن هذا الأمر "غير مقبول".

ودعا عون إلى عقد جلسة استثنائية لمجلس الوزراء اليوم الأربعاء وأكد ضرورة إعلان حالة الطوارئ فى بيروت لمدة أسبوعين.

وقال الأمين العام للصليب الأحمر اللبنانى جورج كتانة لقناة الميادين التلفزيونية "ما نراه مصيبة كبيرة". وأضاف "هناك قتلى ومصابون فى كل مكان، فى جميع الشوارع والمناطق القريبة والبعيدة عن الانفجار".

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة