خالد صلاح

لبنانية تصرخ فى شرفة منزلها بعد تضرره من انفجار بيروت: راحت بيوتنا

الأربعاء، 05 أغسطس 2020 11:05 ص
لبنانية تصرخ فى شرفة منزلها بعد تضرره من انفجار بيروت: راحت بيوتنا السيدة اللبنانية
كتب محمد تهامى زكى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أظهر مقطع فيديو تم تداوله بشكل كبير عبر منصات مواقع التواصل الاجتماعى والسوشيال ميديا، سيدة لبنانية وهى تصرخ فى "بلكونة" منزلها الذى تضرر من التفجيرات التى هزت العاصمة اللبنانية بيروت، أمس الثلاثاء، وراح ضحيتها نحو 100 شهيد وأكثر من 4 آلاف جريح.

وظهرت السيدة فى الفيديو وهى تصرخ، قائلة: "يقدّم استقالته.. اختربت بيوتنا.. راحت بيوتنا.. يقدّم استقالته".

 

من ناحية أخرى، كشف محافظ بيروت، اليوم الأربعاء، عن التقديرات الأولية لحجم الأضرار جراء انفجار مرفأ بيروت، الذي خلف قتلى وآلاف الجرحى، وقال إن "حجم الأضرار يتراوح بين 3  لـ 5 مليارات دولار وربما أكثر"، وذلك وفق وسائل إعلام لبنانية.

وأضاف المحافظ، أنه تمت خسارة 10 عناصر من فوج إطفاء بيروت، وأن المئات من أهالي بيروت أصبحوا من دون سكن.

1
 
وشهدت بيروت بالأمس انفجار مخزن المرفأ الذى تسبب فى موجة انفجارية هائلة طالت عنان السماء، تشابهت فى شكلها لتلك الموجة الانفجارية التى خلفتها قنبلة هيروشيما وناجازاكى في نهاية الحرب العالمية الثانية في 1945، لتشكل سحابة سوداء ونيران برتقالية اللون، حجبت شمس النهار لبرهة، عن أعين اللبنانين".. هذا ما أظهرته مقاطع الفيديو المختلفة المنتشرة على مواقع التواصل الاجتماعى لانفجار خزان فى مرفأ بيروت، عصر أمس، الثلاثاء.
 
3
 
شكل الانفجار مشهدا مخيفا لم تشهده لبنان من قبل حتى فى الاعتداءات السابقة، حيث هزّ كل أنحاء العاصمة اللبنانية وطالت أضراره كل الأحياء وصولا إلى الضواحي، وتساقط زجاج عدد كبير من المباني والمحال والسيارات، حتى بلغ صداه فى قبرص المواجهة للبنان على بعد 240كم، افترش الإسفلت بالضحايا، وسقط حتى كتابة هذه الأسطر نحو 100 شهيد وآلاف الجرحى، وهى أرقام مرشحة للزيادة الساعات والأيام المقبلة.
 
CHRAsj
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة