خالد صلاح

اليوم.. أسرة "شادى" آخر ضحايا الغرق بالنخيل تؤدى صلاة الغائب على روحه

الجمعة، 07 أغسطس 2020 03:08 ص
اليوم.. أسرة "شادى" آخر ضحايا الغرق بالنخيل تؤدى صلاة الغائب على روحه شاطئ النخيل
الإسكندرية جاكلين منير

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تؤدى اليوم أسرة شادى، آخر ضحايا حادث الغرق بشاطئ النخيل، اليوم الجمعة صلاة الغائب على روح شادى عبد الله بمحافظة البحيرة مسقط رأسه، وذلك بعد صعوبة التعرف على الجثمان، وبعد سحب عينتين من الجثمان غير المكتمل، الذى تم العثور عليه على شاطئ النخيل، لعدم صلاحية العينة.

قال  رامى عبدالله شقيق شادى لـ"اليوم السابع" إن الحاج عبد الله زغمار والد شادى، قد قرر أداء صلاة الغائب على روح "شادى"  اليوم الجمعة بعد صلاة المغرب بمسقط رأسه في محافظة البحيرة، وتلقى العزاء فى الأشقاء الثلاثة.

جدير  بالذكر  أن شاطئ النخيل قد شهد مأساة غرق 11 شخصا بشاطئ النخيل فى شهر يوليو الماضى، حيث تم انتشال 10 جثث، وشاركت فرق الغوص المتطوعة في البحث عن جثة شادى عبد الله 17 عاما، آخر ضحايا حادث الغرق بشاطئ النخيل وتم العثور على جثمان غير مكتمل وغير واضح المعالم.

ويعد شاطئ النخيل بالعجمى غرب الإسكندرية، أحد الشواطئ التى اشتهرت بارتفاع حالات الغرق بها على مدار العشر سنوات الماضية، ففى كل صيف تأتى النسبة الأكبر من عدد الغرقى بشواطئ الإسكندرية، من شاطئ النخيل.

ويعد شاطئ النخيل بالعجمى غرب الإسكندرية، أحد الشواطئ التى اشتهرت بارتفاع حالات الغرق بها على مدار العشر سنوات الماضية، ففى كل صيف تأتى النسبة الأكبر من عدد الغرقى بشواطئ الإسكندرية، من شاطئ النخيل.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة