خالد صلاح

ألمانيا تزيد من القيود الحدودية وسط ارتفاع جديد فى حالات المصابين بكورونا

السبت، 08 أغسطس 2020 01:40 م
ألمانيا تزيد من القيود الحدودية وسط ارتفاع جديد فى حالات المصابين بكورونا فيروس كورونا
أ ش أ

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
زادت ألمانيا، من القيود الحدودية، وسط ارتفاع جديد فى حالات المصابين بفيروس كورونا المستجد لديها، وذكرت شبكة "يورو نيوز" الأوروبية، اليوم السبت، أنه اعتبارً من أمس، فإن الأشخاص الوافدين من مناطق بلغارية من بينها بلاجويفجراد، ودوبريتش، وفارنا، وكذلك المسافرين من مناطق رومانية من بينها أرجيس، وبيهور، وبوزاو، ونيامتس، وإيالوميتسا، وميهيدينتس، وتيميش، إلى جانب ولاية فيكتوريا الأسترالية، سيكونون فى حاجة إلى الخضوع لحجر صحى أو تقديم اختبار سلبى لكوفيد-19 عند وصولهم.
 
ويتبع الإجراء الأخير، قيود مساوية قد أعلن عنها اعتبارًا من الخامس من شهر أغسطس الجارى للمسافرين الوافدين من بلدة أنتويرب البلغارية التى تمثل نحو 70 بالمائة من حالات المصابين بكوفيد-19، كما أنه يطلب من سكان إسبانيا من مناطق كتالونيا ونافار وأراجون، حجرا صحيا منذ الـ 31 من شهر يوليو الماضي.
 
وهناك العشرات من الدول فى الوقت الحالى التى يطبق عليها الإجراءات - معظمها غير أوروبية - من بينها الولايات المتحدة.
 
وتدرج القائمة المشار إليها، آنفًا الدول أو المناطق التى يعتبرها معهد روبرت كوخ، وهو مركز ألمانى معنى بالسيطرة على المرض، مناطق "عالية الخطورة" لأن بها أكثر من 50 حالة مصابة جيدة لكل 100 ألف شخص خلال فترة السبعة أيام الماضية.
 
وكانت ألمانيا، قد عرضت دفع تكاليف إجراء اختبار فيروس كورونا للأشخاص الذين يدخلون البلاد من مناطق عالية الخطورة خلال أول ثلاثة أيام من وصولهم.
 
تجدر الإشارة، إلى أن ألمانيا قد أعلنت عن إصابة أكثر من 216 ألف حالة بفيروس كورونا، وأكثر من تسعة آلاف حالة وفاة لأسبباب تتعلق بالفيروس.
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة