خالد صلاح

الأهلى يراقب العروض المحلية والخارجية لخطف رمضان صبحى

السبت، 08 أغسطس 2020 11:53 م
الأهلى يراقب العروض المحلية والخارجية لخطف رمضان صبحى رمضان صبحى
كتب فتحى الشافعى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يراقب مسئولو النادي الأهلي العروض التى وصلت خلال الفترة الماضية لرمضان صبحي لاعب الفريق المُعار من نادي هيدرسفيلد الأنجليزي بعدما شهدت الأيام الماضية عدة عروض أبدت رغبتها  في ضم اللاعب الذي مازال مصيره مُعلق حتى الأن ، ووضع الاهلي هذه العروض تحت "الميكروسكوب" وراقب تصرفاتها وإتصالاتها لخطف اللاعب في ظل الرغبة الحمراء للأبقاء على رمضان صبحي ويأتي متابعة الاهلي لهذه العروض بعدما نما إلى علم إدارة القلعة الحمراء أن أندية في أوربا ترغب في شراء اللاعب لكن عرضها المالي ليس كبير كما أن هناك عرضاً من بيراميدو بجانب عرض مصري أخر ربما تدخل في الصفقة لأفساد محاولات الأهلي الأبقاء على اللاعب فقط.

الساعات الماضية  شهدت "انفراجة" فى صفقة رمضان صبحى بالأهلى، بعد الاتصالات المكثفة بين إدارة القلعة الحمراء ونظيرتها فى نادى هيدرسفيلد ، ومع اللاعب أيضاً الذى يبدو أنه لم يحسم موقفه بشكل نهائى بشأن البقاء أو الرحيل، ويتسم موقفه بالتغيير من يوم لآخر، بل من ساعة لأخرى ، وفى هذا الشأن، علم "اليوم السابع" أن محاولات الأهلى للإبقاء على رمضان صبحى اقتربت من النجاح، فى ظل التوافق المالى بين القلعة الحمراء والنادى الإنجليزى، وترحيب اللاعب بالبقاء مع الأهلى خلال الساعات الماضية.

مستقبل رمضان صبحي فى الأهلى بات واحداً من أهم القضايا التى تشغل مجلس الأهلى برئاسة محمود الخطيب، وكلّف الأخير أمير توفيق مدير التعاقدات فى النادى بتكثيف المفاوضات مع هيدرسفيلد لشراء اللاعب نهائياً خلال الأيام الحالية حتى يستطيع الأهلى الاستفادة من جهود اللاعب فى الفترة المقبلة، بعدما رفض هيدرسفيلد مشاركة رمضان مع الأهلى محلياً أو أفريقياً إلا بعد حسم صفقة الشراء نهائياً بعدما انتهت إعارة اللاعب للأهلى فى 30 يونيو الماضي.

كما تدخل محمود الخطيب فى ملف الصفقة من أجل حسمها سريعاً لاسيما أن الجهاز الفنى فوجئ بأن الفريق ليس من حقه الاستعانة برمضان صبحى غداً فى مباراة إنبى بالدورى لأن هيدرسفيلد لم يُخطر الأهلى كتابياً بتمديد الإعارة، رغم أن الاتحاد الدولى لكرة القدم "فيفا" أعلن قبل أشهر أنه من حق الأندية الاحتفاظ بلاعبيها المُعارين حتى نهاية الموسم الجارى بعدما تسببت "جائحة" كورونا فى تأجيل المسابقات المحلية والقارية فى العالم كله عدة أشهر.

ويأمل الخطيب فى شراء رمضان صبحى نهائياً من هيدرسفيلد الذى سبق وطلب 7 ملايين جنيه إسترلينى للاستغناء عن اللاعب نهائياً قبل أن يوافق على تخفيض مطالبه المالية لـ5 ملايين إسترلينى، وقدم الأهلى عرضاً أولياً بـ2.5 مليون جنيه إسترلينى قبل أن يرفع العرض إلى مليونى و800 ألف جنيه إسترلينى ثم إلى 3 ملايين إسترلينى بجانب مليونى و400 ألف جنيه إسترلينى سبق ودفعها الأهلى لاستعارة اللاعب لمدة موسم ونصف الموسم.

موقف رمضان صبحى كان مُحيّراً للإدارة الأهلاوية، فاللاعب سبق وأعلن أنه يرغب فى البقاء ثم تراجع وأبدى رغبته فى العودة لأوروبا بدعوى أن لديه عرضاً من نادٍ كبير قبل أن تشهد الساعات الماضية تأكيدات من رمضان بأن العرض الأوروبى ليس جادا _ حتى الآن_ لذا ليس لديه مانع من البقاء فى الأهلى رافضاً أى عرض آخر من الدورى المصرى.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة