خالد صلاح

صور.. قبلة تجمع جينيفر لوبيز وأليكس رودريجيز فى نيويورك

الثلاثاء، 01 سبتمبر 2020 03:30 م
صور.. قبلة تجمع جينيفر لوبيز وأليكس رودريجيز فى نيويورك جينيفر لوبيز وأليكس رودريجيز
كتب علي الكشوطي

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
رصدت عدسات المصوريين النجمة جينيفر لوبيز وأليكس رودريجيز وهما يقبلان بعضهما وذلك في نيويورك قبل الإقلاع بطائرة خاصة، وظهرا الثنائي وهما يرتديان الكمامات، ثم قاما بتقبيل بعضهما البعض وهو ما اعطي الفرصة لاقتناص المصوريين صورة قيمة.
 
وفي سياق متصل، حرصت النجمة جينيفر لوبيز على الانضمام إلى حملة المصمم اللبناني العالمي زهير مراد ومبادرته لجمع التبرعات للبنان، من خلال تصميمه لتي شيرت يطرحه للبيع عبر موقع على الإنترنت وتذهب أرباح بيعه لإحدى الجمعيات المهتمة بتوفير الاحتياجات الإنسانية لسكان مدينة بيروت. 
 
قامت لوبيز بنشر صورتها أثناء ارتداء التيشرت عبر حسابها الرسمي على موقع انستجرام، وعلقت عليها بكتابة رسالة إلى كل متابعيها حول العالم تطلب من خلالهم الانضمام إليها وإلى صديقها زهير مراد بهدف جمع أكبر كم من التبرعات للبنان بعد انفجار بيروت.
 
 ورغم خسارته الكبرى الناتجة عن انفجار بيروت، أطلق المصمم اللبناني العالمي زهير مراد تلك المبادرة لجمع التبرعات للبنان، قبل ايام، وذلك من خلال تصميمه لتي شيرت يطرحه للبيع عبر موقع على الإنترنت وتذهب أرباح بيعه لأحد الجمعيات المهتمة بتوفير الاحتياجات الإنسانية لسكان مدينة بيروت.
 
ونشر زهير مراد صورته معلقا عليها بكتابة :"انضموا إلي في مساعدة أهل بيروت الذين فقدوا الكثير خلال هذه المأساة المدمرة..100٪ من أرباح هذا القميص ستدعم جهود الإغاثة من خلال @ offre.joie ، المتواجدة حاليًا على الأرض اللبنانية للاستجابة للاحتياجات الإنسانية لسكان بيروت. لدعم البلد ، احصل على تي شيرت الخاص بك على رابطesent.com/Beirut".
 
وكان أول المستجبين للحملة الممثلة وعارضة الأزياء الكولومبية صوفيا فيرجارا ، وعارضة الأزياء البرازيلية الشهيرة أليساندرا أمبروسيو، والعارضة الأسترالية شانينا شايك.
 
جينيفر لوبيز وأليكس رودريجيز (1)
 

جينيفر لوبيز وأليكس رودريجيز (2)
 

جينيفر لوبيز وأليكس رودريجيز (3)
 

جينيفر لوبيز وأليكس رودريجيز (4)

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة