خالد صلاح

البابا تواضروس يبحث مشروعات كنيسة مار جرجس هليوبوليس مع مجلس إدارتها

الخميس، 10 سبتمبر 2020 11:27 م
البابا تواضروس يبحث مشروعات كنيسة مار جرجس هليوبوليس مع مجلس إدارتها جانب من اللقاء
كتب مايكل فارس

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

استقبل قداسة البابا تواضروس الثاني بالمقر البابوي بالقاهرة، اليوم الخميس، مجلس كنيسة الشهيد مارجرجس، هليوبوليس ومعهم القمص سرجيوس سرجيوس وكيل البطريركية بالقاهرة، والكاهن بالكنيسة ذاتها، حيث قدموا تقريرًا، تمت مناقشته، عن أنشطة الكنيسة والمشروعات الخدمية التابعة لها ومن بينها مشروع مستشفى مار جرجس وبيت الخلوة للشباب فى منطقة عرابي.

البابا تواضروس
البابا تواضروس ومجلس إدارة الكنيسة 

 

واستقبل قداسة البابا تواضروس الثانى بالمقر البابوى بالقاهرة، اليوم الخميس، الأنبا بيجول أسقف ورئيس دير السيدة العذراء بجبل قسقام (المحرق)، حيث تمت مناقشة بعض الأمور الخاصة بالدير.
 
وكان البابا تواضروس الثانى، ترأس أمس صلوات العشية، من داخل كنيسة السيدة العذراء والقديس الأنبا بيشوى بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية، قبيل بدء عظته الأسبوعية اليوم، بعد توقف دام لـ6 أشهر. وحرص البابا تواضروس، على ارتداء الكمامة أثناء ترأسه الصلاة، بحضور عدد من محدود من الأساقفة والحضور الذين حرصوا أيضا على ارتداء الكمامات، والحفاظ على تباعد اجتماعي أثناء الصلوات.
 
وقرر قداسة البابا تواضروس الثانى، استئناف اجتماع الأربعاء الأسبوعى اعتبارًا من اليوم الموافق 9 سبتمبر الجارى، من كنيسة السيدة العذراء والقديس الأنبا بيشوى بالكاتدرائية المرقسية بالعباسية، مع تطبيق إجراءات احترازية دقيقة، بسبب فيروس كورونا، وذلك بعد توقف إلقاء العظة من الكاتدرائية قرابة 6 أشهر.
 
وفى 17 مارس الماضى، قرر البابا تواضروس الثانى، بابا الإسكندرية وبطريرك الكرازة المرقسية، تعليق اجتماع الأربعاء الأسبوعي حتى عيد القيامة المجيد، على أن يلقي العظة الأسبوعية في موعدها المعتاد من المقر البابوى بالقاهرة بدون حضور أحد، بدء من الأربعاء 18 مارس وحتى 8 أبريل الماضي على الهواء مباشرة على القنوات الفضائية القبطية، وقد جاء قرار البابا في إطار قرارات الكنيسة، بتعليق كافة الاجتماعات الكنسية ، للمساهمة في الوقاية من فيروس كورونا.
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة