خالد صلاح

محافظ الشرقية يخفض 40% لمن يدفع مقدم 25% لتقنين الأراضى و50% لمسددى القيمة

الخميس، 17 سبتمبر 2020 03:21 م
محافظ الشرقية يخفض 40% لمن يدفع مقدم 25% لتقنين الأراضى و50% لمسددى القيمة جانب من لقاء المحافظ بمقننى الأراضى
الشرقية - إيمان مهنى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أعلن الدكتور ممدوح غراب محافظ الشرقية عن تخفيض 40% من قيمة الرسوم المقررة لتقنين أراضى أملاك الدولة شريطة أن يقوم المتعدى بسداد مقدم 25% من إجمالى القيمة وكذلك تخفيض بنسبة 50% من إجمالى المبلغ لمن يسدد القيمة كاملة.

 

جاء ذلك خلال لقائه مع أهالى قرية السعدية التابعة لرئاسة مركز ومدينة أبو حماد بحضور سعد الفرماوى السكرتير العام للمحافظة واللواء السعيد عبد المعطى الخبير الوطنى للتنمية المحلية ومستشار المحافظ للمشروعات والدكتور جلال عبد الكريم رئيس مركز ومدينة أبو حماد، وذلك لتشجيع الأهالى المتعديين على أملاك الدولة لسرعة الانتهاء من تقنين وضع أراضى أملاك الدولة وحل المشاكل التى تعترضهم بشأن ارتفاع قيمه تثمين أراضى وضع اليد والعمل على تخفيضها بقدر المتاح لدخول المتعديين تحت مظلة الدولة ولتلاشى حملات الإزالة المكبرة للمخالفين.

 

وأوضح المحافظ أنه مراعاة للبعد الاقتصادى للمواطنين وللتخفيف عليهم تم النزول بسعر المتر للمرة الثالثة على أن يتم حساب التخفيض الجديد على سعر المتر من آخر سعر تم الاتفاق عليه سابقًا، ليأتى دور المواطن فى إثبات جديته وحرصه على الحفاظ على حقه فيما لا يتعارض مع حق الدولة، موضحا أن هذا التخفيض سارى لمده أسبوع وحتى الخميس القادم فقط ليستفيد منه المواطنون الجادون فى تقنين أوضاعهم فى قرية السعدية والمتعدون على أملاك الدولة.

 

أكد محافظ الشرقية، أنه لن يضار أى مواطن على أرض الشرقية شريطة الدخول تحت مظلة ومنظومة الدولة وعدم مخالفة القواعد والقوانين وقال إننى على استعداد للذهاب كل يوم للمواطنين المتعديين بمختلف القرى والمراكز لحل المشاكل التى تعترضهم فى تقنين أوضاعهم المخالفة وتشجيعهم على التقنين والاستفادة من التيسيرات التى تقدمها الحكومة ومن حق المحافظة هى الأخرى أن تستشعر الجدية من المواطنين فى استخراج شهادة ميلاد شرعيه لأملاكهم التى انتزعوها عنوة من الدولة وتعدوا عليها مخالفين بذلك للقانون، لافتًا إلى أن اللجنة المشكلة لتقنيين أراضى وضع اليد أملاك الدولة بالمحافظة تقوم بعملية التقدير، طبقًا لمعايير محددة، وأن أسعار الأراضى ليست موحدة وتختلف باختلاف أهميتها وقيمتها وموقعها الجغرافى وكذلك السعر الدارج والمتعارف عليه فيها.

 

وقال المحافظ: "أملاك الدولة ملك للدولة وهتستردها يعنى هتستردها إذا لم يتم الخضوع لقراراتها وقانونها".

 

وأكد محافظ الشرقية، أن الدولة تولى اهتمامًا كبيرًا بملفى تقنين واضعى اليد على أراضى الدولة والتصالح فى مخالفات البناء مشيرًا إلى أنها قدمت حزمة من التيسيرات لتشجيع المواطنين الراغبين لتقنين أوضاعهم وقال المحافظ أن الدولة جادة فى استرداد أراضيها وأملاكها، التى تم التعدى عليها منذ فترات سابقة، حفاظًا على حق الشعب فى الانتفاع بأراضى الدولة بمشروعات خدمية وتنموية.

جانب من لقاء المحافظ (1)
 
جانب من لقاء المحافظ (2)
 
جانب من لقاء المحافظ (3)

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة