خالد صلاح

الأوقاف تحدد "الصدق فى الأقوال والأفعال والهمم" موضوع خطبة الجمعة المقبلة

السبت، 19 سبتمبر 2020 02:44 م
الأوقاف تحدد "الصدق فى الأقوال والأفعال والهمم" موضوع خطبة الجمعة المقبلة الدكتور محمد مختار جمعة وزير الأوقاف
كتب على عبد الرحمن

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
قررت وزارة الأوقاف أن يكون موضوع "الصدق في الأقوال والأفعال والهِمم"، موضوعًا لخطبة الجمعة المقبلة، مشددة على جميع الأئمة الالتزام بموضوع الخطبة نصًّا أو مضمونًا على أقل تقدير، وألا يزيد أداء الخطبة عن 10 دقائق للخطبتين الأولى والثانية مراعاة للظروف الراهنة.
 
وأكدت الوزارة فى بيان اليوم، ثقتها فى سعة الأفق العلمى والفكرى للأئمة وفهمهم المستنير للدين، وتفهمهم لما تقتضيه طبيعة المرحلة، قائلة:"نسأل الله العلي القدير أن يُعجل برفع البلاء عن البلاد والعباد ، عن مصرنا العزيزة وسائر بلاد العالمين ، وألا يكتب علينا ولا على أحد من خلقه غلق بيوته مرة أخرى".
 

وأكد الدكتور محمد مختار جمعة، وزير الأوقاف، أن دور وزارة الأوقاف الرئيسى لن يقف أو يتوقف عند حدود عمارة المساجد بناء أو فرشا أو صيانة أو تجديدا، إنما يأتى ذلك تهيئة لمهمة أعظم وهى دور المسجد فى خدمة المجتمع روحيا وتثقيفيا ومجتمعيا، مضيفا فى تصريحات له اليوم، نسعى لأن يصبح المسجد قبلة حقيقية للمجمتع، يجدون فى رحابه السكينة والطمأنينة والأمن المجتمعي، وهو ما تسير فيه الوزارة بقوة سواء من حيث تأسيس فكرة المسجد الجامع وتطبيقها على أرض الواقع أم من حيث إعداد الأئمة وحسن تأهيلهم وصقل مواهبهم للقيام بهذه المهمة خير قيام بإذن الله تعالى.

وكان وزير الأوقاف أكد أن جماعات الفتنة والضلال لا تعرف سوى الفوضى والهدم، وهم أبواق شريرة لمن يريدون تدمير دولنا، ويجب أن نتصدى جميعا وبكل حسم لكل من تسول له نفسه مجرد المساس بأمننا واستقرارنا ، مؤكدا أن التستر على دعاة الفوضى والتخريب وهدم الأوطان جريمة فى حق الدين والوطن، وأن دعاة الهدم ما هم إلا أدوات مستأجرة لقوى الشر، وحفنة من الخونة لأوطانهم العملاء لأعدائه، مؤكدًا أن الدولة المصرية تبنى ولا تهدم ، وأن وزارة الأوقاف ستفتتح بمحافظة البحيرة وبحضور اللواء هشام آمنة محافظ البحيرة 16 مسجدا بالبحيرة فى إطار خطة الوزارة لافتتاح 74 مسجدا الجمعة المقبلة.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة