خالد صلاح

س و ج.. كل ما تريد معرفته عن مدرسة حسن فتحى بأسوان بعد قرار ترميمها؟

السبت، 19 سبتمبر 2020 09:00 ص
س و ج.. كل ما تريد معرفته عن مدرسة حسن فتحى بأسوان بعد قرار ترميمها؟ مدرسة فارس
كتب محمد عبد الرحمن

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
بعد خمس سنوات من المعاناة، أمر محافظ أسوان أشرف عطية، بسرعة الانتهاء من ترميم مدرسة فارس، التى صممها المعمارى العالمى حسن فتحى، بعد سنوات النشاط المدرسى منذ 5 سنوات، حيث إنها آيلة للسقوط وتمثل خطرًا على حياة الأطفال.. وخلال السطور التالية نوضح تفاصيل أزمة ترميم المدرسة.
 

س/ متى افتتحت مدرسة فارس بأسوان؟

ج: مدرسة فارس، افتتحت عام 1957، لتكون المدرسة الوحيدة لأهالى قرية فارس بأسوان، فى مراحلهم الدراسية الأولى، وقدد صمم المدرسة المهندس المصرى العالمي الشهير حسن فتحي، إذ بنيت على مساحة فدان، بنفس الطراز المميز الذي اشتهر به "فتحي"، حيث الطوب اللبن والطين، الذي اختبر صلابتهما في جميع أعماله وتأكد من كونهم الأنسب للمناخ المصري، وبالأخص في صعيد وقرى مصر، والقباب العالية، والزخارف التراثية.
 

س/ ما مساحة مدرسة فارس؟

ج: المدرسة الجديدة تقع على مساحة 2400 متر مربع، والتى تم التصديق عليها فى اجتماع المجلس التنفيذى للمحافظة.
 

س/ متى تم إخلاء المدرسة؟

ج: ظلت المدرسة منذ الخمسينيات وحتى العام 2015، المنزل الثاني لأبناء قرية فارس الذى يتعلمون فيه بمراحلهم الدراسية الأولى، حتى آلت المدرسة للسقوط بسبب أعمال حفر فى القرية جرفت مياه الصرف في الاتجاه الخاطئ فغمرت عددا من المنازل والبنايات التي هدمتها أو دمرتها ومن بينهم مدرسة فارس.
 

س/ إلى أين تم نقل تلاميذ المدرسة؟

ج/ قررت وزارة التربية والتعليم نقلهم إلى مدرسة إعدادية تبعد عنها بنحو 3 كيلومترات، وتم إخلاء المدرسة بتاريخ 2 يوليو من عام 2015 وتم نقل المعلمين والتلاميذ إلى مدرسة العقاد الإعدادية بنفس القرية ولكن فترة مسائية، مناشدا سرعة إنهاء تلك المشكلة بقرار الإحلال والتجديد أو الترميم لعودة التلاميذ مرة أخرى لمدرستهم، خاصة أن المدرسة تخدم قطاع عريض من الناحية الرقية للقرية.
 

س/ هل المدرسة تابعة للأثار الإسلامية؟

ج: منطقة آثار أسوان أنهت أزمة مدرسة فارس الابتدائية بمحافظة أسوان، والمنتظرة قرار بالإحلال والتجديد و الترميم، والتي بنيت عام 1957 من قبل شيخ المعمارين حسن فتحي، حيث أكد الدكتور عبد المنعم سعيد مدير منطقة اثأر أسوان، لقد جوابنا هيئة الأبنية التعليمية والأهالي بأن المدرسة غير تابعة للآثار الإسلامية.
 

س/ ما وضع المبنى قبل إعلان ترميمه مؤخرا؟

ج: المدرسة لها سابقة ترميم فى عهد اللواء سمير يوسف محافظ أسوان الأسبق فى الفترة من 2001 إلى 2008، حيث تم إزالة مظلة المدرسة مع عدم القدرة علي إعادتها كما تشققت قباب المسرح فور عملية الترميم وأيضا أزلت الطبقة الإسمنتية من فوق القباب بسبب عوامل التعرية، مطالبا بتشكيل لجنة من كلية هندسة أسوان والأبنية التعليمية للبت في شأن المدرسة سواء بإمكانية الإحلال والتجديد أو الترميم.
 

س/ ما تكلفة ترميم المدرسة وعدد الفصول بعد تطويرها؟

ج: أعطى المحافظ توجيهات فورية، لمدير فرع الهيئة العامة للأبنية التعلمية، بإنشاء مدرسة ابتدائي ورياض أطفال بالقرية، على مساحة 2400م، بتكلفة 9 ملايين جنيه، لاستيعاب الكثافة العالية للطلاب.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة