خالد صلاح

"كارينيو" المُرشح السابق لتدريب الأهلى يدخل حسابات قيادة الزمالك

الأحد، 20 سبتمبر 2020 09:12 م
"كارينيو" المُرشح السابق لتدريب الأهلى يدخل حسابات قيادة الزمالك كارينيو
كتب عمرو جاب الله

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

دخل الأوروجوياني جوزيه دانيال كارينيو، المدير الفني السابق للنصر والوحدة السعودى، دائرة الترشيحات لقيادة الزمالك، حيث ترغب الإدارة البيضاء فى حسم هوية المدرب الجديد خلال الـ24 ساعة المقبلة، وذلك من أجل بدء مهمته لتجهيز الفريق لمواجهتى الرجاء المغربى، المقرر لهما 18 و24 من شهر أكتوبر المقبل، فى نصف نهائى دورى أبطال إفريقيا، بعدما رحل الفرنسى باتريس كارتيرون عن قيادة الزمالك بفسخ تعاقده مع النادى ليتم إسناد مهمة قيادة الفريق مؤقتا لطارق يحيى لحين استقدام مدير فنى أجنبى.

ومن المفارقات أن كارينيو تم ترشيحه من قبل لقيادة الأهلى، عندما رحل الفرنسى باتريس كاريترون عن قيادة الفريق الأحمر والذى تمت إقالته وقتها عقب خسارة بطولة دورى أبطال أفريقيا والخروج من البطولة العربية، وحقق المدرب الأوروجوياني مع النصر، لقب الدوري السعودي للمحترفين، موسم 2013-2014، بعد اقتنص الصدارة، برصيد 65 نقطة، نقطتين عن غريمه التقليدي الهلال، صاحب المركز الثاني كما حقق كارينيو، مع "العالمي"، لقب كأس ولي العهد السعودي في الموسم ذاته، عقب فوزه في المباراة النهائية على الهلال، بهدفين مقابل هدف، وجاء ترشيح كارينيو للزمالك من جانب وكيل السويسري كريستيان جروس المدير الفني الأسبق للزمالك.

ووضعت إدارة نادى الزمالك البرتغالى جوسفالدو فيريرا، المدير الفنى الأسبق للفريق، على رأس المرشحين لتولى القيادة الفنية للفريق خلال المرحلة المقبلة، حيث تسعى الإدارة البيضاء لحسم هوية المدرب الأجنبى الجديد للفريق، خلال الساعات الجارية، بعد رحيل الفرنسى باتريس كارتيرون عن قيادة الأبيض، من أجل تولى القيادة الفنية للتعاون السعودي، وتنتظر الإدارة البيضاء الرد النهائى من فيريرا حول إمكانية توليه قيادة الفريق من عدمه، وذلك فى الساعات الحالية، من أجل حسم ملفه بشكل نهائى حيث طلب المدرب البرتغالي، الحصول على كافة المعلومات الخاصة بالفريق وقائمة اللاعبين من أجل دراستها بصورة كافية قبل اتخاذ قرار خوض المهمة من عدمه.

كما حرصت إدارة الزمالك على وضع السيناريوهات البديلة حال اعتذار فيريرا عن قبول المهمة، والمتمثلة فى الاتفاق مع عدد من المدربين وعلى رأسهم الأرجنتينى كالديرون المدير الفنى الأسبق للهلال السعودي، إلى جانب البرتغالى جايمى باتشيكو المدير الفنى الأسبق للزمالك بخلاف عدد آخر من المدربين وذلك من أجل إجراء مفاضلة بينهم سريعًا من أجل حسم هوية المدرب الأجنبى الجديد للفريق والإعلان عنه بشكل نهائي، بعد تفضيل الإدارة البيضاء لعدم استقرار السويسرى كريستيان جروس، المدير الفنى الأسبق، حيث استشعرت إدارة النادى أن المدرب السويسرى يبحث عن الحصول على مستحقاته المالية المتأخرة لدى النادى وليس لديه تركيز فى المهمة التى يرغب النادى فى إعادتها من أجلها لذا تم تفضيل توجيه الشكر له.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة