خالد صلاح

الهند تبدأ التجارب الأخيرة للقاح فيروس كورونا الروسى فى الأسابيع المقبلة

الأربعاء، 23 سبتمبر 2020 12:13 م
الهند تبدأ التجارب الأخيرة للقاح فيروس كورونا الروسى فى الأسابيع المقبلة اللقاح الروسى يبدا تجاربه فى الهند
كتبت أمل علام

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قال مسئول بشركة الأدوية الهندية،  إن شركة مختبرات الدكتور ريدي قد تبدأ في المرحلة الأخيرة من التجارب السريرية الهندية للقاح فيروس كورونا الروسي المحتمل في الأسابيع القليلة المقبلة، وذلك وفقا لما ذكره موقع TimesNowNews.

وقال الموقع ، ستسجل التجارب الهندية مرشح لقاح سبوتنيك  Sputnik-V ، لفيروس كورونا الذى طوره مركز Gamaleya الروسى، ما بين 1000 إلى 2000 مشارك، وستجرى في العديد من المستشفيات الحكومية والخاصة فى جميع أنحاء البلاد.

وقال ديباك سابرا، الرئيس التنفيذى للشركة والخدمات الصيدلانية للدكتور ريدي، "نريد أن نصل إلى الخطوة الأولى، وهي بدء التجارب السريرية من خلال الحصول على الموافقات اللازمة من المنظمين الهنود في غضون الأسابيع القليلة المقبلة، حيث أن شركة ريدي هي شركة دوائية هندية عالمية متعددة الجنسيات مقرها في مدينة حيدر آباد الهندية".

وقال الموقع، تعد التجارب جزءًا من صفقة بين صندوق الاستثمار المباشر الروسي (RDIF) والدكتور ريدي، حيث ستجري الشركة الهندية دراسات المرحلة الثالثة في الهند، وتتابع الموافقات التنظيمية المحلية، وتخضع للموافقة، وتوزع منتج اللقاح النهائي في الهند، حيث سيوفر صندوق الاستثمار المباشر الروسي" RDIF  " 100مليون جرعة للدكتور ريدي، كما توصل صندوق الاستثمار المباشر الروسي RDIF  إلى اتفاقيات مع المصنعين الهنود لإنتاج 300 مليون جرعة من الجرعات في الهند، كانت روسيا أول دولة تمنح الموافقة التنظيمية للقاح فيروس كورونا الجديد.

أكد سابرا، إن جرعات لقاح Sputnik-V التي يتم توفيرها في الهند ستكون على الأرجح مزيجًا من الجرعات الهندية والروسية الصنع، مضيفًا أن صندوق الاستثمار المباشر الروسى " RDIF "، والدكتور ريدي، سيحددان الشركات المصنعة المحتملة في الهند قريبًا.

من جانبه أوضح صندوق الاستثمار المباشر الروسى RDIF إن تسليم اللقاحات إلى الهند قد يبدأ في أواخر عام 2020، لكن الدكتور سابرا أشار إلى أن الأمر قد يستغرق وقتًا أطول، مضيفا "اعتقد ان الامر سيستغرق عدة أشهر قبل ان ننجز كل الخطوات في العملية".

وأوضح التقرير أن الهند التى يبلغ عدد سكانها أكثر من 1.3 مليار نسمة، هي ثاني أكثر دول العالم تضررًا من فيروس كورونا COVID-19 بعد الولايات المتحدة، على مدى أسابيع، سجلت أعلى قفزة يومية في العالم في الإصابات.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة