خالد صلاح

بايدن يراهن على "أصوات المساجين" في الانتخابات الأمريكية.. اعرف القصة

الأربعاء، 23 سبتمبر 2020 11:33 ص
بايدن يراهن على "أصوات المساجين" في الانتخابات الأمريكية.. اعرف القصة جو بايدن
كتبت نهال أبو السعود

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قادت الأزمات التي يواجهها الحزب الديمقراطي في الولايات المتحدة، إلى الرهان على أصوات المساجين في الانتخابات الرئاسية المرتقبة، والتي ينافس فيها مرشح الحزب جو بايدن، الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الطامح في الفوز بولاية رئاسية ثانية. تفاصيل خطة الحزب كشفتها شبكة "أكسيوس" الأمريكية، مشيرة إلى أن المرشح الخاسر في سباق الانتخابات الداخلية للحزب الديمقراطي، والملياردير الأمريكي المعروف مايكل بلومبرج جمع أكثر من 16 مليون دولار لدفع كفالات لمساعدة مسجونين لإنهاء عقوبتهم في فلوريدا واستغلال أصواتهم في الانتخابات الرئاسية.

 

وقدر تحالف استعادة الحقوق في فلوريدا أن حملة بلومبرج لجمع التبرعات قد دفعت بالفعل الالتزامات المالية لـ 32000 مجرم ، حسبما أفاد موقع أكسيوس.

 

وبرر متحدث باسم مايكل بلومبرج الإجراءات الأخيرة، قائلا إن "حق التصويت أمر أساسي للديمقراطية، ولا ينبغي حرمان أي أمريكي من هذا الحق"، وأضاف: "بالعمل مع تحالف استعادة الحقوق في فلوريدا، نحن مصممون على إنهاء الحرمان من الحقوق والتمييز الذي دفعه دائمًا".

 

ووفقا للتقرير أقرت فلوريدا قانونًا في عام 2018 يعيد حقوق التصويت للمجرمين الذي يملي عليهم التسجيل فقط إذا دفعوا جميع الغرامات والرسوم والتعويضات - التي يبلغ مجموعها أحيانًا أكثر من 1000 دولار - مستحقة للحكومة، ومن جانبها قضت محكمة الاستئناف الأمريكية الحادية عشرة ، التي تغطي فلوريدا ، الأسبوع الماضي بتأييد القانون.

 

وفي نفس السياق أيد الملياردير مايكل بلومبرج ، الذي خاض الانتخابات التمهيدية الديمقراطية للرئاسة مرشح الحزب ، جو بايدن ، وفي وقت سابق انفق بلومبرج مئة مليون دولار لمساعدة حملة المرشح الديمقراطي جو بايدن ضد الرئيس الجمهوري دونالد ترامب في ولاية فلوريدا ، والتي تعد إحدى الولايات غير المحسومة في السباق.

 

وكان بايدن قد شغل منصب نائب الرئيس في إدارة الرئيس السابق باراك أوباما.

 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة