خالد صلاح

جهود دولية لوضع خطة إنقاذ للسفر الدولى وصناعة السياحة من 5 محاور

السبت، 26 سبتمبر 2020 02:00 ص
جهود دولية لوضع خطة إنقاذ للسفر الدولى وصناعة السياحة من 5 محاور السفر بعد كورونا - أرشيفية
كتبت آمال رسلان

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

بعد اجتماعات مختلفة مع الحكومات فى جميع أنحاء العالم ورسالة إلى رؤساء دول مجموعة السبع موقعة من 120 رئيسًا تنفيذيًا لشركات خاصة، يقول المجلس العالمى للسفر والسياحة (WTTC) إنه يأمل في وضع اللمسات الأخيرة على خطة لإنقاذ السفر الدولي وصناعة السياحة من الآثار السلبية لوباء COVID-19 (فيروس كورونا).

ودعا المجلس القيادة الدولية إلى إنقاذ القطاع المتعثر وحماية ملايين الوظائف المهددة بضوابط الحدود وإجراءات الحجر الصحي، فضلاً عن انخفاض الطلب من رجال الأعمال والسياح، حيث لاحظ WTTC الحاجة الملحة إلى توافق دولي في الآراء بشأن اختبارات المسافرين السريعة لاستعادة الثقة والأمن.

ومن المتوقع أن يدعم الاتحاد الأوروبي اتفاقية دولية في اجتماع لوزراء السياحة في المنطقة في 28 سبتمبر، وعلى نطاق أوسع عبر مجموعة دول مجموعة العشرين ، في أوائل أكتوبر، وتركز الخطة الدولية، التي يمكن أن تُغلق في أكتوبر، على:
1- ضمان اتفاق دولي واسع النطاق بشأن بروتوكولات موحدة لاختبار المغادرة ، بما في ذلك عدم الحجر الصحي للمسافرين.
2- تضمن كل حكومة حماية المسافرين وتضمن تخصيص الموارد للعودة إلى الوطن في نهاية المطاف.
3- إبرام اتفاقية بشأن نظام "إشارات المرور" للإبلاغ عن أرقام COVID-19 لضمان الاتساق العالمى، مع تقليل فترات الحجر الصحي أو إلغائها، بناءً على الحالات التي تزيد عن 25 أو تقل عن 25 لكل 100000 نسمة على مدى فترة 14 يومًا.
4- تجريب الممرات الجوية لاستئناف السفر الدولي والتجاري.
5- اقتراح تحليل لبيانات الصحة العامة في إنجلترا أن اختبارين متتاليين سريعًا يمكن أن يكونا فعالين بنسبة 80% في تحديد الركاب المصابين بـ COVID-19، وبالتالى تقليل فترة الحجر الصحي من 14 يومًا إلى أربعة إلى ستة أيام - أو عدم وجود حجر صحي على الإطلاق.
6- اختبار الخروج، جنبًا إلى جنب مع استخدام قناع وتنفيذ البروتوكولات ، يمكن أن يقلل من المخاطر ويسمح بالسفر الآمن.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة