خالد صلاح

كورونا يطيح بأحلام ملكة جمال فنزويلا 2020.. لأول مرة المسابقة على زووم

السبت، 26 سبتمبر 2020 05:00 ص
كورونا يطيح بأحلام ملكة جمال فنزويلا 2020.. لأول مرة المسابقة على زووم مسابقة ملكة جمال فنزويلا - أرشيفية
كتبت مريم بدر الدين

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أطاحت الإجراءات الاحترازية التي فرضها انتشار فيروس كورونا، بأحلام متسابقات ملكة جمال فنزويلا لعام 2020، حيث ستقام المسابقة عبر تطبيق "زووم"، دون العروض المبهرة التي تنتظرها كل متسابقة أمام الجمهور كالعادة.

وقالت إحدى المتسابقات الاثنتين وعشرين، وتدعي "هايداليك أوربانو" إنها تحلم بأن تتعلم المشي على منصة عرض الأزياء التي يفترض بكل حالمة إلى لقب ملكة جمال فنزويلا 2020 أن تستعرض جمالها عليها أمام الجمهور، لكنّ جائحة كورونا جعلتها تكتفي بمتابعة دروس التعلم من متخصصين عن بُعد، مؤكدة أن متابعة دروس افتراضية في مجال مشية العارضات كان أمراً معقداً، وفقا لوكالة الأنباء الفرنسية.

وتروي هايداليك أوربانو، وهي طبيبة جراحة تبلغ 25 عاما، كنت أحلم بأن أذهب كل يوم إلى لا كوينتا (مركز إقامة مسابقة ملكة الجمال في كاراكاس)، لكننا تأقلمنا ولست نادمة إطلاقاً على كوني عشت المسابقة خلال فترة الجائحة". 

 

أحدي مرشحات ملكة جمال فنزويلا
أحدي مرشحات ملكة جمال فنزويلا

واضطر المنظمون إلى الابتكار عبر تطبيقي "زووم"،  و"واتساب" ،  احتراما لتدابير الحجر التي فرضتها السلطات الفنزويلية وسعياً إلى احتواء فيروس كورونا المستجد، وكانت أجريت فحوص لجميع العاملين في فريق التنظيم ولكل المرشّحات، تفادياً لأي خطر.

وتؤكد مديرة المسابقة نينا سيسيليا التي كانت أول فنزويلية تفوز بلقب "مسّ إنترناشيونال" عام 1985 أن "كل شيء انقلب رأساً على عقب بسبب تدابير الحجر" التي فرضتها حكومة الرئيس نيكولاس مادورو قبل ستة أشهر، وخلافاً لمسابقات السنوات المنصرمة، لن تنقل المسابقة الخميس مباشرة، بل ستكون سُجلَت خلال الأيام السابقة لهذا الموعد

أما لويزيت ماتيران "24 عاماً" المُشارٍكة في المسابقة فترى أن "أصعب ما في الأمر كان التمارين التي سبقت افتتاح المسابقة من خلال "زووم"، لكنها تضيف "لقد تأقلمنا وتمكنّا من تقديم استعراض رائع".

ولم يمنع غياب الجمهور المرشحة ليساندرا شيرينوس من أن تحب التجربة. وتقول هذه الطالبة البالغة 24 عاماً: "كنت أفضّل أن تسنح لي الفرصة لتواصل أكبر مع المرشحات الأخريات ومع الجمهور، ولكني سعيدة جداً بكوني عشت هذه القصة". 

 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة