خالد صلاح

عمر الأيوبى

البدرى والفراعنة

الأحد، 27 سبتمبر 2020 09:00 ص

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
وسط زحمة مباريات الدورى، ظهر تركيز الجهاز الفنى للمنتخب الوطنى بقيادة حسام البدرى، على متابعة المباريات واللاعبين عن قرب للوصول لأفضل تشكيلة تدخل معسكر الفريق القادم فى شهر أكتوبر، استعدادا لمواجهتى توجو الحاسمتين فى تصفيات أمم أفريقيا 2022 بالكاميرون.
 
يواجه الفراعنة توجو يوم 12 أكتوبر بالقاهرة، ثم العودة خلال أسبوع بعدها فى توجو، ويحتاج المنتخب المصرى للفوز بالمباراتين لعبور عنق زجاجة التصفيات بالمجموعة، حيث يتصدر منتخب جزر القمر الترتيب برصيد 4 نقاط، وفى الوصافة مصر وكينيا برصيد نقطتين، وتوجو يتذيل المجموعة برصيد نقطة واحدة.
 
بالتأكيد جهاز المنتخب سيعانى من ضغط المباريات للاعبين المحليين، وبداية دوريات أوروبا للمحترفين، مع توتر فى ضم بعض اللاعبين المؤثرين بعد انتقالهم من أنديتهم الجماهيرية لأندية أخرى مثل رمضان صبحى، وسيكون جهاز الفراعنة  تحت ضغوط جماهيرية، ولكن حسام البدرى يمتلك الشجاعة والجرأة مع الكفاءة على الخروج من هذه المواقف والأزمات، لأنه مدرب كبير وصاحب شخصية واضحة حاسمة كانت سبب نجاحه فى المهمات السابقة، والتى تولى فيها الأهلى وبيراميدز وغيرها من تجارب خارجية، ويتبقى دعم الجميع للجهاز الفنى للمنتخب واللاعبين بعيدا عن صراع الأهلى والزمالك والنقاط فى الدورى. 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة