خالد صلاح

النسيان رواية كولومبية تحولت إلى "فيلم ناجح".. تعرف عليها

الأحد، 27 سبتمبر 2020 09:00 م
النسيان رواية كولومبية تحولت إلى "فيلم ناجح".. تعرف عليها النسيان
كتب أحمد إبراهيم الشريف

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
تعشق السينما الروايات فتسعى دائما لتقديمها فى أعمال درامية، وغالبا ما تنجح هذه الأفلام خاصة إذا قدمت بشكل جيد، ومن هذه الأفلام "سنكون منسيين" المقتبس من رواية النسيان للكاتب الكولومبى إكتور آباد فاسيولينسى والذى سيقدم ضمن اختيارات مهرجان كان السينمائى.
سنكون منسيين
 
ونشرت صفحة "الكتبجى" على موقع التواصل الاجتماعى تويتر "بوستر الفيل" وغلاف الروايةط وذكرت أنه "فيلم مذهل عن رواية بديعة، شهادة مرهفة ودقيقة عن الحب الأبوى، وسيرة عائلة المؤلف ووالده الطبيب الذى أحب الحياة، والإنسان الذى وقف فى وجه التشدد وإرهاب الفكر فى وطن".
 
وفى الرواية يحكى الكاتب الكولومبى "إكتور آباد فاسيولينسى" قصة حياة والده الدكتور والأستاذ الجامعى الذى كرّس حياته للدفاع عن العدالة الاجتماعية وحقوق الإنسان، ويطلعنا الكاتب فضلًا عن ذلك على صفحة فى تاريخ وطن شهد من العنف أشدّه، ومزّقه الصراع بين جماعات التمرّد المسلحة والجماعات شبه العسكرية والجيش النظامى والعصابات الإجرامية وغيرها من الأطراف المتنازعة.
 
إنه كتاب يفيض بهجة وأملًا فى عالم أفضل، ويجمع بين دفتيه قدرًا عظيمًا من الحزن والبهجة، اليأس والأمل، الألم والجمال، فى مفارقة تدعو إلى التأمّل.
وتجدر الإشارة إلى أن "النسيان" واحدة من أنجح الأعمال الأدبية المرموقة وأوفرها حظًا من الشهرة خلال العقد الماضى فى كلّ من كولومبيا وأمريكا اللاتينية، عمل يضع صاحبه "إكتور آباد فاسيولينسي" فى مصاف مواطنيه من كبار الأدباء الذين أنجبتهم كولومبيا.
النسيان
 
وقد ترجمت الرواية إلى الإنجليزية والإيطالية والفرنسية والبرتغالية والألمانية والهولندية واليونانية والصينية وغيرها من اللغات.
 
وحصلت على جوائزعدة منها جائزة حقوق الإنسان، المقدّمة من مكتب واشنطن لشؤون أمريكا اللاتينية، وجائزة أفضل عمل مُترجم لعامى 2008 و2009 مُقدّمة من "دار أمريكا اللاتينية" بلشبونة.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة