خالد صلاح

وزير التعليم يؤكد امتحانات الثانوية العام المقبل إلكترونية دون تدخل بشرى

الأحد، 27 سبتمبر 2020 12:17 ص
وزير التعليم يؤكد امتحانات الثانوية العام المقبل إلكترونية دون تدخل بشرى وزير التربية والتعليم
محمود طه حسين

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كشف الدكتور طارق شوقى وزير التربية والتعليم والتعليم الفنى، أن الأهم فى المدرسة هو المعلم، موضحا أن التخطيط للثانوية العامة كان 2018، لافتا إلى أن قانون التعليم جار تعديله وسوف يعرض على البرلمان ليتيح الفرصة للتطوير بكافة أشكاله، مؤكدا أن الامتحان إلكترونى والتصحيح إلكترونى سواء فى وضع الامتحان أو التصحيح.

ورد الوزير على اختلاف الامتحانات من طالب لأخر، أن هناك بنوك أسئلة تأتى منها الامتحان وهذه الأسئلة مرتبطة بنواتج التعلم وكيفية تصحيح السؤال، قائلا: بنوك الأسئلة موجودة فى بعض الدول، مؤكدا أنه تم بناء بنوك أسئلة للمرحلة الثانوية والامتحان سوف يقيس مخرجات التعلم، والكمبيوتر هو من يختار والتكافئ فى الأسئلة هو وفق مستوى الصعوبة وهو ما يطبق فى جميع دول العالم، قائلا: الهدف من التطوير ليس أن الطالب يقفل الامتحان ولكن التعلم الحقيقى والمجموع هيجى ولكن ليس بالطريقة القديمة "أغش أو أخد درس أو خلافه من طرق الحصول على المجموع".

وتابع الوزير: الثانوية ستكون لها فرصتين الطالب يحصل على المجموع الأعلى من الفرصتين ومقدرش أعمل 10 فرص علشان التنسيق، قائلا: الأسئلة اللى هيتم الحصول عليها من بنوك الأسئلة ستكون محروقة وإحنا بنعمل كده علشان نريح الناس، ولمصلحة الطلاب، ومش هنضيف حاجة جديدة ولكن اللى كان عندنا هو اللى غريب، مشدد على أن الامتحان يروح للطلاب قبل الاختبار بـ" 3 سنوات، مشددا على أن الامتحان لم يتم فيه إلغاء الأسئلة المقالية ولكن سيتم تقييمها بشكل أخر قبل الجامعة.

وأشار الوزير إلى أن الوزارة تحاول إراحة الطلاب من العنصر البشرى، مؤكدا أنه تم عمل منصة تعلم خارجة من بنك المعرفة المصرى، وبنك المعرفة أصبح أساسى فى تطوير التعليم سواء الجامى أو قبل الجامعى، وسيتم اتاحة مصادر تعلم أخرى مثل الفيديوهات والدولة بتدفع في هذه الأشياء فلوس، قائلا: المنظمات والمؤسسات الدولية تؤلف لمصر.

وأكد الوزير أنه سيكون للمعلم دخل فى مجموعات التقوية وسيتم تعميم مجموعات التقوية فى جميع مدارس مصر، مؤكدا أن الدولة لما عملت مجموعات تقوية بعض الناس زعلت ولكن اللى بيروح السنتر منعرفهوش ونص اللى بيدرسوا فى المراكز مش تبع الوزارة ولا نعرفه إرهابى ولا متحرش وإيه، ولكن مجموعات التقوية تحت إشراف الوزارة.

واستنكر الوزير: فى إيد ولى الأمر المجموعات ومع ذلك يذهب إلى السنتر، وأقول لأولياء الأمور ما تقوم به الوزارة عمل ملحمى، وهناك منصات وقنوات ومجموعات تقوية وكتب تفاعلية ودروس وكلها ستكون من 10 أكتوبر وجار بنائه، قائلا: لن يكون هناك حائجة إلى الدرس الخصوصى.


 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة