خالد صلاح

بالعربى والأعجمى قناة الجزيرة مطرودة.. سلطات ماليزية داهمت مكاتب الفضائية القطرية فى كوالالمبور بعد نشر تقارير مضللة.. السودان سحبت تراخيصها.. والبحرين والسعودية يسيران على نفس الخط.. وأجندة التخريب وراء الطرد

الإثنين، 28 سبتمبر 2020 02:51 م
بالعربى والأعجمى قناة الجزيرة مطرودة.. سلطات ماليزية داهمت مكاتب الفضائية القطرية فى كوالالمبور بعد نشر تقارير مضللة.. السودان سحبت تراخيصها.. والبحرين والسعودية يسيران على نفس الخط.. وأجندة التخريب وراء الطرد قناة الجزيرة القطرية
كتب كامل كامل – أحمد عرفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يبدو أن جميع الدول علمت بالحقيقة الكاملة للسياسة التحريرية لقناة الجزيرة القطرية، وأنها فضائية التخريب والتدمير، وأنها تعمل وفق أجندة معدة مسبقا تستهدف أنظمة الدول.. وبدون اتفاق بين الدول سواء فى المنطقة العربية أو غيرها، قررت مجموعة كبيرة من البلدان غلق قناة الجزيرة وطردها تماما بسبب كثرة أخطائها وتزيفها للحقائق.

 

ماليزيا تداهم مكاتب قناة الجزيرة فى كوالالمبور بسبب تقارير مضللة

ففى أغسطس الماضى داهمت السلطات الماليزية مكاتب قناة "الجزيرة" التابعة للنظام القطرى فى كوالالمبور، وصادرت جهازى كمبيوتر، واستجوبت سبعة من صحافيى القناة القطرية على إثر بث القناة لفيلم وثائقى بعنوان "معتقلون خلال العزل العام فى ماليزيا"، مما تسبب فى غضب عارم على كافة المستويات فى ماليزيا بسبب تسليطه الضوء على معاملة العمال المهاجرين أثناء جائحة كوفيد-19.

 

وأكد المفتش العام للشرطة الماليزية عبد الحميد بدور أن تفتيش رجال الشرطة ووزارة الاتصالات مكاتب القناة تم "بطريقة احترافية للغاية"، وأنه "لم يكن عملا عسكريا من قبل الشرطة".

 

وأكد المفتش العام للشرطة الماليزية أن موظفى "الجزيرة"، "أبلغوا فى وقت سابق بعزم الشرطة على الحضور إلى مقر القناة وإجراء عمليات التفتيش، والسؤال عن الأجهزة التى استخدمت.

 

وشددت الشرطة الماليزية، أن التحقيق بصدد الفيلم الوثائقى اللى بثته قناة "الجزيرة" القطرية يجرى "باحتراف"، ورفضت ما يثار حول تدهور حرية الإعلام، فى حين تصر الحكومة الماليزية، على أن الفيلم شوه صورة البلاد.

 

السلطات السودانية تغلق مكتب قناة الجزيرة القطرية وتسحب ترخيص عملها

فى السودان، السلطات السودانية أغلقت مكتب قناة الجزيرة القطرية، وأصدرت السلطات المختصة فى المجلس العسكرى الانتقالى قرارا بسحب ترخيص مكتب قناة الجزيرة فى السودان، وذلك فى شهر مايو من العام الماضى.

 

وأوضحت القناة القطرية آنذاك أن ضباطا فى الأمن السودانى أخطروا مدير المكتب بقرار إغلاق القناة وأنه جاء بتوصية من المجلس العسكرى الانتقالي.

 

السعودية تغلق مكاتب الجزيرة بالمملكة

وفى يونيو 2017 أعلنت السلطات السعودية، إغلاق مكاتب قناة الجزيرة القطرية، وذلك فى خطوة تأتى بعد إعلان قطع العلاقات الدبلوماسية مع قطر، انضمت لها كل من الإمارات والبحرين ومصر فى هذه المقاطعة.

 

جاء ذلك فى تغريدة نشرتها وكالة الأنباء السعودية الرسمية على صفحتها بموقع التواصل الاجتماعى، تويتر، قالت فيها: "وزارة الثقافة والإعلام تغلق مكتب قناة الجزيرة بالمملكة".

 

البحرين تجمد نشاط الجزيرة القطرية بسبب سياسة القناة

وفى مايو 2010 اتخذت وزارة الثقافة والإعلام بمملكة البحرين قرارًا بتجميد نشاط مكتب قناة الجزيرة الفضائية القطرية فى البحرين بصفة موقتة، وذلك لإخلال القناة بالأعراف المهنية وعدم التزامها بالقوانين والإجراءات المنظمة للصحافة والطباعة والنشر.

 

وحسب بيان وزارة الإعلام البحرينية فإنه سيستمر التجميد إلى حين الاتفاق على مذكرة تفاهم تحدد العلاقة بين الوزارة والقناة، بما يحفظ حقوق الطرفين وفق مبدأ المعاملة بالمثل فى ممارسة العمل الصحافى والإعلامى فى البلدين.

 

وقالت مصادر بحرينية أن المنامة لاحظت حملة مقصودة شنتها قناة الجزيرة على مدى الاسابيع القليلة الماضية من خلال التركيز على جميع السلبيات فى البحرين واقصاء بعض الآراء من خلال المونتاج دون مراعاة الرأى الخاص والرأى الآخر.

 

وربطت المصادر قرار وزارة الإعلام بالتوتر التى يسود الأجواء بين المنامة والدوحة على خلفية قضية إطلاق النار على أحد الصيادين البحرينيين قبل اسبوع، وما حظى به هذا الملف من أساءات قطرية فاجأت السلطات الرسمية فى البحرين، ابتداء من سوء معاملة المصاب إلى رفض نقله للبحرين وزجه بالسجن، على الرغم ممّا يعانيه من اصابات بليغة فى ظهره، واخيرًا مواقف قناة الجزيرة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة