خالد صلاح

10 عادات غريبة لليهود فى "عيد الغفران" أبرزها وضع الدواجن على الرأس

الإثنين، 28 سبتمبر 2020 03:26 م
10 عادات غريبة لليهود فى "عيد الغفران" أبرزها وضع الدواجن على الرأس عيد الغفران
كتب- هاشم الفخراني

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يحتفل اليهود في إسرائيل اليوم بعيد الغفران "يوم كيبور"، ورغم كونه عيداً، إلا أنه يحمل العديد من الطقوس الغريبة لدى اليهود لا سيما المتشددين"الحريديم"، وفيما يلى أهم 10 معلومات عن طقوس عيد الغفران.

حمل ديك أو دجاجة باللون الأبيض على الرأس

يقوم اليهودى بالالتفاف حول رأسه بالطائر عدد من اللفات

يمكن لليهودى القيام بهذه الطقوس لجميع أسرته

الهدف من الطقس هو نقل الذنوب التى ارتكبها طيلة العام العبرى إلى الدجاجة

بعد ذلك يتم ذبح الديك أو الدجاجة البيضاء وتوزيعها على الفقراء

يظن اليهودى أنه تخلص من الذنوب من خلال تلك الطقوس

بعد الطقس يتناول أطعمة مصنوعة من السكر ليبدأ حياة سعيدة خالية من الذنوب

عارض الكثير من الحاخامات اليهود هذا التقليد على مر السنين، وأباحوا استبداله بصدقة مالية مباشرة للفقراء

هناك من أدعى أن هذا التقليد أصله ليس يهوديًا وأنه عبارة عن أُضحية يضحى بها خارج المعب

دمدة صيام يوم الغفران 25 ساعة متواصلة ويعد الصيام الوحيد في اليهودية

 

 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة