خالد صلاح

خبير بالشأن التركى يكشف لـ إكسترا نيوز كيف تمثل ممارسات أنقرة تهديدا لحلف الناتو

الثلاثاء، 29 سبتمبر 2020 10:02 م
خبير بالشأن التركى يكشف لـ إكسترا نيوز كيف تمثل ممارسات أنقرة تهديدا لحلف الناتو جانب من البرنامج
كتب أحمد عرفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قال محمد ربيع الديهى، الخبير في الشئون التركية، إن تهديد السلطات التركية بشكل مستمر لليونان يجعل تركيا خارج حسابات الناتو بسبب ممارسات الرئيس التركى رجب طيب أردوغان العدوانية في منطقة الشرق المتوسط، وهو ما يثير حالة غضب واسعة، وأضاف الخبير في الشئون التركية، في تصريحات لبرنامج الحقيقة، المذاع على قناة إكسترا نيوز، والذى تقدمه الإعلامية آية عبد الرحمن، أن الفشل الذى يلاحق رجب طيب أردوغان داخليا جعله يذهب إلى تصدير المشكلات خارجيا وافتعال أزمة في منطقة الشرق المتوسط.

وأوضح الخبير في الشئون التركية، أن تركيا تهدد دولة عضو في حلف الناتو وهى اليونان، كما أنه أصبح يهدد حلف الناتو نفسه بسبب ممارساته العدوانية، وهو ما سيجعل حلف الناتو والدول الأعضاء فيه وبالتحديد الولايات المتحدة الأمريكية اتخاذ مواقف ضد تركيا.

وفى وقت سابق، قال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، إن واشنطن ستستخدم نفوذها الدبلوماسي والعسكري بالمنطقة لمحاولة تخفيف النزاع بين تركيا واليونان العضوين في حلف شمال الأطلسي (الناتو) حول حقوق التنقيب عن الطاقة في شرق المتوسط.

وذكر بيان مشترك صدر عقب اجتماع بومبيو مع نظيره اليوناني نيكوس ديندياس فى مدينة سالونيك اليونانية، حسبما ذكرت شبكة (إيه بي سي نيوز) الأمريكية الاثنين، أن الولايات المتحدة واليونان تبادلا وجهات النظر بشأن شرق المتوسط، مؤكدين مجددًا اعتقادهما بأن قضايا تعيين الحدود البحرية ينبغي أن تحل بطريقة سلمية.

وأضاف البيان: "أن البلدين يؤكدان على تمسكهما بتحسين التعاون الوثيق بينهما بوصفهما حليفين في الناتو، باستخدام كل الوسائل المناسبة المتاحة لديهما لضمان تحقيق الاستقرار والأمن في المنطقة على نطاق أوسع".

ووقع بومبيو - خلال زيارته إلى سالونيك "ثاني أكبر مدينة في اليونان"، على اتفاقية ثنائية للعلوم والتكنولوجيا، واجتمع بقادة الأعمال في قطاع الطاقة لمناقشة تنويع الطاقة ومشروعات البنية التحتية في اليونان.

وتعد اليونان المحطة الأولى في جولة بومبيو إلى أوروبا والتي تستغرق خمسة أيام، وتشمل كل من إيطاليا والفاتيكان وكرواتيا.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة