خالد صلاح

5 مدربين يرفعون شعار "فريق واحد فى الموسم لا يكفى"

الثلاثاء، 29 سبتمبر 2020 12:19 ص
5 مدربين يرفعون شعار "فريق واحد فى الموسم لا يكفى" طارق يحيى
كتبت أسماء عمر

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
أصبح تغيير المدربين ظاهرة مُميزّة للموسم الجارى الذى يمر بظروف استثنائية بسبب انتشار وباء كورونا، حيث تسابقت أندية الدورى المصرى فى تغيير الأجهز الفنية من أجل تحسين النتائج والأوضاع فى جدول المسابقة، وعلى الرغم من حسم الأهلى لقمة الدورى، إلا أن باقى المراكز تشهد جميعها منافسة شرسة.
 
أكثر من 47 مدربا تم تعيينهم فى فرق الدورى المصرى خلال الموسم الجارى فقط، الذى شهد ما يشبه لعبة الكراسى الموسيقية واستبدال الأدوار بين المدربين وبعضهم البعض فى عدة فرق، مما جعل أكثر من مدرب يتولون إدارة أكثر من فريق فى الفترة الأخيرة.
 

طارق العشرى

رحل عن  حرس الحدود لتولي تدريب المصري خلفاً لإيهاب جلال الذي استقال من تدريب الفريق البورسعيدي بعد تراجع النتائج، قبل أن يستقيل العشرى من تدريب المصرى بسبب أزمة مع مجلس الإدارة، حيث اتهمهم العشرى بالخيانة بعدما رفضوا إبلاغه بعدد إصابات كورونا قبل مباراة الأهلى، ومع المصرى، خاض طارق العشرى 4 مباريات تعادل فى واحدة وخسر ثلاثة أخرى، ويتولى العشرى حالياً تدريب حرس الحدود.

إيهاب جلال

قاد إيهاب جلال فريق المصرى خلال 48 مباراة، منذ توليه المهمة، حتى إعلان رحيله عن الفريق البورسعيدى، حقق الفوز فى 22 مباراة، وتعادل فى 15 وخسر في 12 مباراة  ، وحقق الفريق تحت قيادته 81 نقطة، ومع بداية الدور الثانى تولى إيهاب جلال مسئولية مصر المقاصة لينتشل أبناء الفيوم من قاع الجدول إلى المركز الثامن قبل أن يرحل عن المقاصة بعد 11 مباراة حقق فيهم 7 انتصارات وتعادلان وهزيمتين ورحل بسبب المستحقات المتأخرة.

على ماهر

تولى على ماهر تدريب فريق إنبى فى الجولة الـ 17 من دورى الموسم الماضى، حيث قاد انبى فى  24 مباراة، فاز فى 6 مباريات، وخسر فى 9 مباريات، وتعادل فى 9 مباريات6، قبل أن يرجل لسوء النتائج فى بداية الموسم، ويتولى حالياً إدارة النادى المصرى، وخاض معه مباريات المقاولون العرب وخسرها بهدفين نظيفين قبل أن يتعادل مع إنبى بهدف لمثله، ثم فاز على بيراميدز بهدف نظيف وحرس الحدود 2/1، وتعادل سلبياً مع الطلائع قبل أن يخسر من سموحة 2/0.

أحمد سامى

أثار أحمد سامى حالة من الجدل ، بعدما رحل عن تدريب طنطا بعد 5 أيام فقط من تولى المسئولية ليلتحق بتدريب سموحة، ومع أبناء السيد البدوى تعادل أحمد سامى أمام الاتحاد السكندرى بهدف لمثله قبل أن يخسر بثلاثية أمام الانتاج الحربى.

طارق يحيى

تولى تدريب طلائع الجيش خلال الدور الأول وحقق نتائج جيدة وفاز على الزمالك، وقرر الرحيل عن الطلائع وتوجه للعمل الإعلامى، عاد من جديد لتدريب الزمالك بعد رحيل كارتيرون ومع الأبيض خسر يحيى من أسوان بهدف نظيف وفاز على طنطا بثلاثية مقابل هدف، وحقق الفوز علي الجونة في اخر مباراة قبل تولي البرتغالي باتشيكو المهمة رسميا.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة