خالد صلاح

السرقة تكشف اعتداء سائق جنسيا على معاقة ذهنيا فى غياب والدتها.. فيديو

الأربعاء، 30 سبتمبر 2020 10:42 م
السرقة تكشف اعتداء سائق جنسيا على معاقة ذهنيا فى غياب والدتها.. فيديو شقيق المجنى عليها
كتب عبد الله محمود

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

جريمة يندى لها الجبين، وقعت تفاصيلها بمنطقة المعصرة فى حلوان، حيث استغل سائق توك توك - فقد جميع مشاعر الإنسانية والرحمة بالإضافة إلى انتزاع كافة معانى التدين من قلبه، فتاة معاقة ذهنيا 14 سنة لا حول لها ولا قوة، حيث ساقه الشيطان لإشباع رغباته الجنسية بها، مستغلا ظروفها العقلية غير مراع حرمة أى شىء، ونفذ مخططه الشهوانى بها أكثر من مرة، حتى كشفت العدالة الإلهية ستره، لتعيد للفتاة المسكينة حقها فى الدنيا قبل الآخرة.

الفتاة الضحية فى العقد الرابع من العمر، لكنها تعانى من تأخر عقلى، وكأنها طفلة 5 سنوات، كل همها اللهو واللعب وأكل الحلوى، كل هذه العوامل دفعت المتهم إلى التفكير والتخطيط لجريمته الدنيئة ، تنفيذا لرغبته الشهواني بدافع من الشيطان.

المتهم تعرف على والدة الفتاة الضحية أثناء ذهابها إلى مكتب المعاشات لقبض معاشها الشهرى، حيث تقابلت بالجانى أثناء استقلاله دراجه ناريه "توك توك" ، فقام بتوصيلها وتقاضى منها مبلغ زهيد كمساعدة منه لها مراعيا ظروفها وظروف ابنتها الصحية، ما دفع الأم إلى أخذ رقم هاتفه المحمول، واستمرت بالتواصل معه بقصد توصيلها لجميع مشاوريها التى تقوم بها، تظاهر خلال تلك الفترة المتهم أنه متعاطف معها بسبب ظروف ابنتها.

الحقيقة المرة هى أن المتهم كان يستغل توصيل الأم إلى أى مشوار يستغرق وقتا طويلا، ثم يتركها ويتوجه إلى منزل السيدة والدة المجنى عليها، ثم يدخل إلى المنزل لها مستغلا سابق معرفتها به ثم يدخل إلى الشقة ليضحك عليها بشراء بعض الحلوى ليمارس معها شهوته الشيطانية، وظل على ذلك حتى انفضح أمره.

المتهم قام يوم الواقعة بتوصيل والدة المجنى عليها، إلى مكتب المعاشات لقبض معاشها، ثم تركها على أن يعود لها فى وقت لاحق لإعادتها إلى المنزل، ثم توجه إلى منزلها ليخلو له الجو مستفردا بالفتاة المعاقة المجنى عليها، وبعد أن قضى رغبته بها، سرق مبالغ مالية من دولاب والدة الفتاة الضحية، الأمر الذى كشف سره الدنىء.

"أنا مش عايز حاجة غير حق اختى ، ولو عرضوا عليا مال الدنيا كله مش هسيب حق اختى ولو رقبتى طارت، يعنى هى عشان معاقة ذهنيا يستغلها ويعمل عملته الدنيئة فيها، اهله عرضوا عليا مبلغ كبير وشقة عشان أتنازل ورفضت "، هذه كانت كلمات محمد عثمان شقيق الفتاة المعاقة المجنى عليها.

وأضاف شقيق الفتاة، أن شقيقته تبلغ من العمر 41 سنة، لكنها تعانى من تأخر عقلى، وأنها تتعامل معاملة طفلة 5 سنوات، مضيفا أن شقيقته هذه من أبيه.

واستكمل شقيق المجنى عليها، أن زوجة والده قامت بالاتصال عليه، وأخبرته بفقدان مبلغ من المنزل لا تعلم عن مصيره شىء، وان تعتقد أن ابنتها المعاقة هى من تسببت فى فقدان هذا المبلغ دون وعى بسبب ظروفها العقلية، مضيفا أنه توجه على الفور ليستعلم الأمر بنفسه، لافتا إلى أنه توجه على الفور إلى منزل زوجة والده، وسأل شقيقته المعاقة بعد أن واعدها بشراء حلوى لها، موضحا أنه تفاجأ بما قالته له شقيقته له، حيث كشفت له أن " احمد " سائق التوك توك " هو من أخذ المبلغ المفقود، مضيفا أن شقيقته المعاقة أخبرته أنه فعل معها أفعال مشينة قائلا " قالتلى عمل معايا قلة ادب "، مشيرا إلى أنه فى ذلك الوقت جن جنونه عند معرفته بذلك الأمر، حيث إنه لم يكن يعلم أن هناك سائق توك توك يتردد على المنزل من حين لآخر.

ويستكمل شقيق الفتاة المعاقة، أنه توجه على الفور إلى المستشفى لتوقيع الكشف الطبي على شقيقته، موضحا أن الصدمة كانت بتأكيد الطبيبة له أن شقيقته تم ممارسة الجنس معها من وقت قريب، اى ما يؤكد صدق ما قالته له أخته.

وأكمل شقيق الضحية، أنه توجه على الفور إلى قسم الشرطة، وحرر محضرا بالواقعة، ثم تمكن رجال مباحث مديرية أمن القاهرة من ضبط المتهم فى أقل من 6 ساعات، وتم تحويلهم إلى النيابة العامة، التى أمرت بعرض المجنى عليها الطب الشرعي، للتأكد من كونها بكر من عدمه، ليتأكد للمرة الثانية أنها ما زالت بكرا، لكن تم ممارسة الجنس بها من وقت قريب، مضيفا أن المتهم اعترف أمام رجال المباحث بارتكابه الواقعة .

ويكمل شقيق الفتاة، أن أهل الفتاة تواصلوا معه وعرضوا عليه مبلغ نصف مليون جنيه، بالإضافة إلى شقة تمليك، وزواج ابنهم من شقيقته، مقابل التنازل عن القضية، إلا أنه رفض كل هذه العروض وتمسك بحق أخته المعاقة بالقانون، مطالبا بالقصاص من المتهم الذى لم يراعى ظروفها العقلية، ولم يراع حرمة الدين فيها.

وكان رجال مباحث قسم شرطة المعصرة، برئاسة المقدم محمد وهدان، تلقوا بلاغ من محمد عثمان كهربائى ، يفيد فيه بتعرض شقيقته معاقة ذهنيا للاغتصاب وسرقة مبلغ مالى من قلب منزل والدتها، على يد سائق توك توك، استغل ظروفها العقلية، ووجودها فى المنزل بمفردها، وتسلل لها واعتدى عليها جنسيا، ثم سرق مبلغ كبير من داخل حجرة نوم والدتها.

وتكثيف التحريات، تمكن رجال مباحث قسم شرطة المعصرة، بعد تفريغ كاميرات المراقبة، من التوصل إلى شخصية المتهم، وتم ضبطه فى اقل من 6 ساعات، وبمواجهته اعترف بارتكابه الواقعة، وأنه اعتاد على الاعتداء الجنسي على المجنى عليها، نظرا لعلمه بظروفها العقلية، وكونه أيضا يعلم بوجودها فى المنزل بمفردها.

تم اتخاذ كافة الإجراءات القانونية اللازمة حيال المتهم، وتم تحرير المحضر اللازم بالواقعة، كما تم إخطار النيابة العامة، التى تولت مباشرة التحقيق، والتى أمرت بعرض الفتاة الضحية على الطب الشرعي، والذى اثبت تقريره تعرض الفتاة المعاشرة الجنسية، فأمرت النيابة بحبس المتهم على ذمة التحقيقات.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة