خالد صلاح

CNN تكشف سر استعانة ترامب بـ"شبيه أوباما".. اعرف القصة

الإثنين، 07 سبتمبر 2020 12:32 ص
CNN تكشف سر استعانة ترامب بـ"شبيه أوباما".. اعرف القصة شبيه أوباما مع ترامب
كتبت رباب فتحى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قالت شبكة "سى إن إن" الأمريكية إن دونالد ترامب كان منشغلاً بالرئيس باراك أوباما حتى قبل ترشحه على منصب رئاسة الولايات المتحدة ، حيث شكك علنًا في مسقط رأسه وانتقده، وفقًا لكتاب محامي ترامب السابق مايكل كوهين.

وأوضحت أن ازدراء الرئيس الأمريكى، ترامب لأوباما  كان شديدًا لدرجة أنه استأجر "شبيه لأوباما" للمشاركة في مقطع فيديو قام فيه ترامب "بالتقليل من شأن أول رئيس أسود ثم قام بطرده".

وقالت "سى إن إن" إن كتاب كوهين ، "خائن"، لا يذكر اسم الرجل الذي يُزعم أنه تم تعيينه ليلعب دور أوباما أو يقدم تاريخًا محددًا للحادث، ولكنه يتضمن صورة لترامب جالسًا خلف مكتب، ويواجه رجلاً أسود يرتدي بدلة عليها دبوس علم أمريكي. ويوجد على مكتب ترامب كتابان، أحدهما يعرض اسم أوباما بأحرف كبيرة.

وبصفته أحد المطلعين الداخليين الذي قضى سنوات كمحام شخصي لترامب و"الوسيط" ، يقول كوهين إنه مؤهل بشكل فريد لإطلاق العنان لأسرار ترامب، الذي يصفه كوهين بأنه "غشاش، كذاب، محتال، متنمر، عنصري، مفترس، محتالا "وشخص مهتم باستخدام الرئاسة حصريًا لمصلحته المالية الشخصية.

لكن، تقول "سى إن إن" إنه وفقًا للمدعين الفيدراليين وإقرار كوهين بالذنب، فهو أيضًا كاذب ومخادع. في عام 2018 ، أقر بأنه مذنب في تسع تهم بارتكاب جرائم فيدرالية، بما في ذلك التهرب الضريبي والكذب على الكونجرس وانتهاكات تمويل الحملات التي قال هو والمدّعون إنها ارتكبت بناءً على توجيهات ترامب لمساعدته في الفوز بالانتخابات الرئاسية لعام 2016.

تواصلت سي إن إن مع البيت الأبيض للتعليق، وفي تصريح لصحيفة واشنطن بوست، قالت السكرتيرة الصحفية للبيت الأبيض كايلي ماكناني، "مايكل كوهين محامي مجرم موصوم، كذب على الكونجرس. لقد فقد كل مصداقيته، وليس من المستغرب أن نرى محاولته الأخيرة للاستفادة من الأكاذيب".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة