خالد صلاح

مباحثاث ثنائية بين مصر والسودان لتوفير احتياجات الخرطوم فى أزمة الفيضانات

الأربعاء، 09 سبتمبر 2020 11:55 ص
مباحثاث ثنائية بين مصر والسودان لتوفير احتياجات الخرطوم فى أزمة الفيضانات المباحثاث الثنائية بين مصر والسودان
كتب وليد عبد السلام

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
نشرت الصفحة الرسمية لوزارة الصحة والسكان، على فيس بوك صور بدء المباحثات الثنائية بين الجانب المصري والسوداني، اليوم لبحث احتياجات المنظومة الصحية في الدولة الشقيقة لمساندتها في تخطي أزمة السيول والفيضانات وتقديم الدعم الكامل للمتضررين.
 
ويأتى ذلك بعدما توجهت تالدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان ،على رأس وفد طبي رفيع المستوى إلى دولة السودان الشقيقة، صباح أمس الثلاثاء، لتقديم الدعم الطبي اللازم للدولة الشقيقة، لمساندتها في مواجهة السيول التي اجتاحت البلاد خلال الفترة الأخيرة، تنفيذًا لتوجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئيس الجمهورية.

وتترأس الوزيرة وفدًا طبيًا يضم  ٢٠ طبيبًا من مختلف التخصصات (باطنة، أطفال، مناطق حارة، طوارئ)، بالإضافة إلى فرق تمريض، وفنيين تمريض خدمات طارئة،

الوفد يضم أيضًا فرق وقائية متخصصة في مكافحة الأوبئة،  لرش مبيدات لمكافحة القوارض والبعوض في المناطق المتضررة من الفيضانات، لمنع انتشار الأمراض نتيجة ركود المياه في هذه المناطق، كما سيقوم الفريق الوقائي بتدريب الكوارد البشرية في السودان على رش المبيدات وكيفية مكافحة الحشرات الضارة، والتعامل الآمن مع المبيدات.
 
 
 
وسيتم تقسيم الوفد الطبي إلى ٤ فرق وتوزيعهم بـ 4 مناطق مختلفة  في محيط  العاصمة السودانية الخرطوم، لتقديم الخدمات الطبية لمتضرري السيول، وسيستمر عملهم حتى انحسار السيول.


ومن المقرر أن تجري الوزيرة زيارة ميدانية لإحدى المناطق المتضررة من السيول في العاصمة الخرطوم للاطلاع على الأوضاع الصحية  ومتابعة أعمال الفرق الطبية في هذه المنطقة.

وتم إرسال شحنة من المساعدات الإغاثية، إلى دولة  السودان الشقيقة على متن طائرة عسكرية، بتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي، تبلغ 12 طنًا تشمل (الأدوية، والمحاليل طبية، والمستلزمات الجراحية)،  كما تم ارسال شحنة أخرى، مرافقة للوفد  الذي تترأسه الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة والسكان، وتشمل 12طنًا من المساعدات الإغاثية لدعم متضرري السيول في الدولة الشقيقة.
 



 

 

IMG_3161
 

 

IMG_3163
 

 

 

IMG_3164
 

 


 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة