خالد صلاح

غضب من صورة ممثلة إباحية شهيرة بالنقاب داخل مسجد أيا صوفيا فى تركيا

السبت، 16 يناير 2021 05:20 م
غضب من صورة ممثلة إباحية شهيرة بالنقاب داخل مسجد أيا صوفيا فى تركيا ليزا آن
ذكى مكاوى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
ظهرت ممثلة أفلام إباحية شهيرة داخل مسجد "أيا صوفيا" في تركيا، في مشهد أثار غضب المتابعين على منصات التواصل الاجتماعى، وأعاد رواد مواقع السوشيال ميديا نشر صورتها معبرين عن استيائهم، خاصة بعدما ظهرت وهى منقبة في المسجد، وذلك نقلاً عما نشرته عبر حسابها الشخصى على موقع انستجرام، حيث أعربت عن سعادتها بالتواجد في هذا المكان تحديدًا.
 
ممثلة اباحية من داخل مسجد أيا صوفيا
ممثلة اباحية من داخل مسجد أيا صوفيا
 
 
وقد أشارت العديد من التقارير إلى أن سبب زيارتها لتركيا من الأساس، يعود إلى حملة لصالح أحد المنتجات من أجل التوعية بالثقافة الجنسية الآمنة، كما نشرت أكثر من صورة لها داخل معالم سياحية في تركيا بعد زيارتها لأيا صوفيا، وما أن ظهرت ليزا آن اسم الممثلة الاباحية عبر الصورة التى نشرتها داخل المسجد حتى أثارت هجوم كبير من جانب متابعى الصورة ممن تداولوها خاصة أنها تعتبر من أكثر الممثلات الاباحيات شهرة.
 
الممثلة الاباحية ليزا آن على انستجرام
الممثلة الاباحية ليزا آن ترتدى النقاب
 
 
جدير بالذكر أن مبنى آيا صوفيا كان كاتدرائية خاصة بالمسيحيين، بنيت فى عهد الإمبرطور البيزنطى جونستنيان الأول عام 537م، وذلك على أنقاض كنيسة أقدم أقامها الإمبراطور قسطنطين العظيم، إلى أن تحولت إلى مسجد عام 1453م، بعدما سيطرت الدولة العثمانية على إسطنبول، حيث عد السلطان محمد الفاتح تحويل الكنيسة إلى مسجد رمزا لانتصاره على الدولة البيزنطية، حيث قيام بالصلاة فيها.
 
وبحسب كتاب "الدليل السياحى لمدينة إسطنبول" للكاتب خليل ارسين اوجى، فيعد آيا صوفيا معلما نادرا وفريدا وأحد رموز مدينة إسطنبول بناه قسطنطينيوس ابن مؤسس المدينة الإمبرطور قسطنطين، فى النصف الثانى من القرن الرابع، وقد اندلعت النيران فى أول كنيسة بنيت فى الموقع أثناء إحدى الثورات عام 404م، فتم تنفيذ عملية البناء الثانية على نطاق أكبر وافتتحت فى حفل كبير عام 415 م، ولكن فى عام 532 أدت ثورة "نيكا" الدموية إلى مقتل كثيرين وهدم عدد من المبانى، وتعرضت كنيسة آيا صوفيا خلال هذا الوقت إلى الاحتراق بالكامل، فقام الإمبرطور جستينيان، الذى أخمد الثورة، ببناء مكان للعبادة، لم ير مثيلا له منذ عهد آدم ولن يكون له مثيل، كما قيل حينها، ففى عام 532 بدأت عملية بناء أكبر كنيسة فى العالم المسيحى، واكتمل البناء بعد 5 سنوات وأقيم حفل افتتاحها عام 537م.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة