خالد صلاح

تفاصيل إلغاء قرار إخلاء سبيل مودة الأدهم وتجديد حبسها 45 يومًا

الخميس، 28 يناير 2021 02:47 ص
تفاصيل إلغاء قرار إخلاء سبيل مودة الأدهم وتجديد حبسها 45 يومًا مودة الأدهم
كتب أحمد حسنى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

مرت مودة الأدهم في اليومين الآخرين بـمحطات حتى صدر القرار النهائي من محكمة الجنايات المنعقدة فى محكمة عابدين بتجديد حبسها 45 يوما على ذمة التحقيق في اتهامها بالاتجار بالبشر، وتحريض الفتيات من خلال تطبيق "تك توك" على أفعال وممارسات غير أخلاقية، وذلك بمقابل مادى التعامل فى أشخاص طبيعيين هنَّ فتيات استخدمتهنَّ في أعمال منافية لمبادئ وقيم المجتمع المصري؛ للحصول من ورائها على منافع مادية، والاشتراك مع 3 آخرين، في استغلال الفتيات في أعمال الدعارة مستغلين حاجتهن للمال.

  • كانت البداية في محكمة جنح العباسية الثلاثاء الماضى حيث قررت المحكمة إخلاء سبيل مودة بكفالة 5 آلاف جنيه
  • النيابة العامة تقدمت باستئناف على قرار إخلاء سبيل مودة.
  • أحيلت القضية لدائرة جنايات أخرى فى محكمة الجنايات بعابدين لنظر استئناف النيابة على قرار إخلاء السبيل.
  • محكمة الجنايات أيدت قرار تجديد حبسها 45 يوما على ذمة التحقيق.

وفى السياق ذاته، أكد صابر سكر، محامى مودة الأدهم، أن موكلته لم تسدد الغرامة المقررة بـ300 ألف جنيه، لافتا إلى أنها قدمت طلبا لاحتساب الغرامة من فترة الإكراه البدنى التى قضتها داخل السجن.

وتبين من التحقيقات ارتكاب مودة الأدهم وحنين حسام جريمة الاتجار بالبشر بتعاملهما في أشخاص طبيعيين هنَّ فتيات استخدمتهنَّ في أعمال منافية لمبادئ وقيم المجتمع المصري؛ للحصول من ورائها على منافع مادية؛ وكان ذلك استغلالاً لحالة الضعف الاقتصادي وحاجة المجني عليهنَّ للمال، والوعد بإعطائهنَّ مبالغ مالية، وقد ارتكبتا تلك الجريمة من جماعة إجرامية مُنَظَّمة لأغراض الاتجار بالبشر.

وكشفت التحقيقات عن قيام حنين حسام ومودة الأدهم بالاشتراك مع 3 متهمين آخرين، بتهمة استغلال الفتيات في أعمال الدعارة نظرًا لحاجتهن للمال والاتجار بالبشر.

وظهرت حنين حسام في فيديو على موقع التواصل الاجتماعي ودعت الفتيات إلى العمل من المنزل، بعائد مادي يصل إلى مئات الدولارات، قائلة، "أنا عارفة إن في ناس كتيرة قاعدة فى البيت وأشغالها اتعطلت.. علشان كده أنا عملت وكالة على لايكي، الجروب هيكون بنات ب".

وفى 18 أغسطس 2020 قررت محكمة جنايات القاهرة، تأييد أمر المنع من التصرف بالأملاك والأصول المالية والتحفظ عليها، الصادر من النائب العام ضد كل من "حنين حسام عبد القادر" و"مودة فتحى الأدهم".

وكشفت حيثيات المحكمة، حسابات المتهمة مودة الأدهم بالبنوك المختلفة، حيث ثبت امتلاكها حسابات ببنك مصر فرع مدينتى، إجمالى الحركات الدائنة مبلغ 9 آلاف و51 جنيها، وتبين تحويل مبلغ 3 آلاف و476 جنيها من شركة بيجو تكنولوجى على النحو الوارد بالتحقيقات، وفى بنك الإمارات دبى فرع الرحاب بلغ إجمالى الحركات الدائنة مبلغ 990 ألف و96 جنيها، وتبين تحويل مبلغ 45 ألفا و116 جنيها من شركة بيجو تكنولوجى على النحو الوارد بالتقرير، وحساب أخر بالدولار الأمريكى بمبلغ 8809 دولارات.

كما ثبت امتلاكها حساب ببنك المشرق فرع العاشر من رمضان، بلغ إجمالى الحركات الدائنة مبلغ 795 ألفا و749 جنيها.

وحصلت المتهمة مودة الأدهم على العديد من التحويلات حيث تسلمت من بنك الإسكندرية وكيل شركة ويسترن يونيون بمصر خلال الفترة من 5 مايو 2016 إلى 16 أغسطس 2016، بإجمالى 7 تحويلات من أشخاص مختلفين بالسعودية والعراق قامت بصرفهم بنفسها بما يعادل إجمال مبلغ 2326.59 دولار أمريكي.

كما حصلت على تحويلات من البنك العربى الأفريقى وكيل شركة ويسترن يونيون بمصر خلال الفترة من 27 يونيو 2018 إلى 24 فبراير 2020، بلغت 21 تحويلا من أشخاص مختلفين بدول السعودية والإمارات والأردن، وأمريكا وألمانيا، وفرنسا وبريطانيا، قامت بصرفهم بنفسها بما يعادل إجمالى مبلغ 2154.20 دولار أمريكى، ومبلغ 77 ألفا و494 جنيها.

واستلمت المتهمة تحويلات من شركة IBAG وكيل شركة ويسترن يونيون بمصر خلال الفترة من 23 يوليو 2016 إلى 16 أبريل 2020، بلغت 38 تحويل من أشخاص مختلفين بدول " السعودية والإمارات، وقطر والعراق وتركيا، وألمانيا وأمريكا وفلسطين، وإسرائيل"، قامت بصرفهم بنفسها بما يعادل إجمالى مبلغ 17132.25 دولار أمريكي.

فيما جاء فى حيثيات الحكم على حنين حسام، بأنها نشرت محادثات على التطبيقات بهدف الإعلان عن نفسها، وإغواء الشباب، وإثارتهم بهدف الحصول منهم على إعجابات وتحويلات مالية، واستدراج الفتيات راغبات الشهرة والثراء، واستغلال ظروفهم المادية والاجتماعية، كما قدمت المتهة آلية تحويل المبالغ النقدية إليها من موقع "لايكى" وفقًا لحيثيات المحكمة.

كما قامت نشرت مكالمة جنسية بين إحدى الشباب والفتيات عبر حسابتها، كما تم نشرت مكالمة تحت عنوان "أقوى خناقة على السوشيال ميديا بين حنين حسام وأحمد نبيل"، تضمنت ألفاظا خادشة للحياء. 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة