خالد صلاح

"عماد" نجار سيناوى إيده تتلف بحرير.. يصنع مشغولات تراثية من الخشب الخام.. صور

الخميس، 28 يناير 2021 02:00 ص
"عماد" نجار سيناوى إيده تتلف بحرير.. يصنع مشغولات تراثية من الخشب الخام.. صور عماد النجار السيناوى
شمال سيناء ـ محمد حسين

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

بأدوات النجارة التقليدية يبدع ابن شمال سيناء "عماد شهوان" 46 سنة، فى مهنة تشكيل الخشب، لينتج منه الأطباق وأدوات القهوة، ووسائل ركوب الجمال التقليدية القديمة .

ويعمل عماد على صناعة مشغولات تحمل عبق الماضى، لها كثير من عشاقها يبحثون عنها من كل محافظات مصر ودول عربية، وينتجها "شهوان" فى ورشته الصغيرة بمدينة بئر العبد بشمال سيناء، معتمدا على خبرته وحرفته ويساعده فى ذلك أحد أبنائه .

وقال "عماد شهوان"، إنه من عائلة يشتهر رجالها بمهنة النجارة أبا عن جد، والتى بدوره ورثها عن والده، لافتا إلى أن عائلتهم تقيم فى مدينة العريش، لكنه نقل نشاطة لـ"مدينة بئر العبد"، منذ سنوات قليلة، ويعمل فى ورشته بمفرده ويساعده فى العمل نجله الأكبر.

وأضاف أنه يعمل فى إنتاج المشغولات التراثية القديمة من الخشب، يعيد تشكيله ليناسب كل مشغولة، وهو عمل يحتاج فن وحرفة استطاع أن يكتسبها من والده، لكنه عايش تطورات لاحقة لتجديد ماكينات الإنتاج، واستطاع أن يوظفها فى تطوير منتجة .

وأشار النجار "شهوان" إلى أنه ينتج مشغولات بخطين إنتاج، الأول خاص بصناعات أدوات منزلية خشبية، وتشمل الأطباق بمختلف مقاساتها وأحجامها وأشكالها، وتحمل تجويفات يتفنن فى إتقانها، وينتجها من جذوع الأشجار الخام التى يحضرها مخصوص من محافظة أسوان ويقوم بالحفر فيها، كما ينتج الأدوات الخاصة بالقهوة التى تستخدم فى طحن حبوبها بشكل تقليدى.

وتابع حديثه إن خط إنتاجه الثانى قائم على صناعات أدوات ركوب الجمال وتسمى "الغبيط"، و" الشداد"، وهى بمثابة مقعد يجهز ليوضع على ظهر الجمل لركوبة، وهذه المشغولات تصنع منها بنفس الشكل التقليدى "تكايات"، تستخدم فى المجالس العربية التقليدية .

وأضاف أن إنتاجه اليومى يتوقف على ما يصله من عرض وطلب، مشيرا إلى أن زبائنه داخل المحافظة يقبلون على شراء الأطباق، التى تباع فى محلات الأدوات المنزلية وبعض التجار الصغار كما أن المنتج ينقل لمحافظات أخرى، خاصة فى المجتمعات البدوية والريفية الذين أصبح لديهم حنين وعودة لاستخدام هذه الأطباق فى تناول الطعام وحفظه كما كان فى الماضى .

وأوضح أن مشغولات "ركوب الجمال" التى ينتجها، تباع فى مصر وتصدر للدول العربية خصوصا المملكة العربية السعودية والإمارات والأردن، حيث يحضر لشرائها مصدرين متخصصين لتسويق هذه المنتجات هناك وتلاقى رواج شديد وإقبال، وما يستخدم منها فى المجالس العربية يكون الأكثر طلبا، وفى مصر يبحث عن هذا المنتج الجماله فى المناطق السياحية بمناطق "الأهرامات ونزلة السمان بالقاهرة ومحافظات الصعيد وجنوب سيناء".

وقال إن جانب من منتجاته يشتريها زبائن فى دول الخليج العربى، لتأسيس منازل ومجالس ومتاحف تراثية، وهو الحال أيضا لطلبات تأتى من أبناء قبائل جنوب ووسط سيناء والإسماعيلية والقاهرة، مضيفا أن مهنته كأى مهنة تشهد مواسم رواج ومواسم يكون هادئ فى الإنتاج والتسويق، لافتا إلى أنه ينتج بنظام الطلبيات والكميات لصالح من يشترى منه من التجار، وهو يحاول فى كل مشغوله إن يظهر براعة ودقة كل مشغولة خصوصا ما يتعلق بجانب الأطباق، التى تحتاج لدقة فى حفر الخشب ثم تجهيزه ليصبح وعاء طعام مناسب.

واكد النجار عماد شهوان، أنه من بين عدد قليل يمتهنون هذه المهنة فى سيناء وعلى مستوى مصر لذلك يحضر بحثا عن منتجه زبائن من خارج المحافظة وخارج مصر، وما يحلم به أن يستطيع إدخال أحدث ماكينات تصنيع الأخشاب التى تقوم بتجهيز الفنش الأخير لكل منتج بجودة لو وصل إليها يستطيع ما ينتجه أن ينافس به عالميا، لكن افتقاره لها واعتماده على الجانب اليدوى لايزال لا يقدره الإ عدد قليل ممن يعشقون الإنتاج اليدوي .

وقال إنه لم يتلق أى دعوة من أى جهة بمحافظة شمال سيناء وأى وزارة أو جمعية للمشاركة فى معارض إنتاج تراثى وحرفى داخل المحافظة وخارجها، وحضر إليه من اشترى جانب من منتجاته وشاركوا بها، ولكنه لم يشارك وأن كان يتمنى ذلك، لأظهار حرفة مهمة ومطلوب منتجها، وخط تصديرها خصوصا لدول الخليج العربى حيث السوق الرائج لها هناك .

وأشار إلى أنه يتمنى وجود اهتمام من المسئولين بشمال سيناء بالإنتاج الحرفى بكل أنواعه، وتشجيع صغار الممتهنين له، لافتا إلى أنه حاصل على دبلوم فنى تجارى ومع ذلك اتجه لسوق العمل التقليدى، وقاوم كل ظروف واجهته ليحافظ على مهنة أجداده، ويصبح فاعلا فيها رغم كل التقلبات والتنقل من مكان لأخر .

وقال إنه يقول لكل الشباب العامل فى مجال الحرف اليدوية أن لا ييأسوا أى كانت المحبطات خصوصا ما يتعلق بتصريف المنتج لأن هذه المنتجات حتى وأن ركدت فيها لا تستهلك وكلما مر عليها من الوقت زادت قيمتها.

ادوات تستخدم لركوب الجمال
ادوات تستخدم لركوب الجمال

 

ادوات منزلية منوعة من الخشب
ادوات منزلية منوعة من الخشب

 

اطباق باشكال وانواع
اطباق باشكال وانواع

 

الانتاج الاخشاب
الانتاج الاخشاب

 

الغبيط والشداد منتجات خشبية تراثية
الغبيط والشداد منتجات خشبية تراثية

 

النجار عماد شهوان
النجار عماد شهوان

 

داخل ورشته
داخل ورشته

 

صناعة اطباق خشبية
صناعة اطباق خشبية

 

طبق خشبى
طبق خشبى

 

مصنواعات خشبية
مصنواعات خشبية

 

منتجات خشبية تراثية
منتجات خشبية تراثية

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة