أكرم القصاص

أحمد إبراهيم الشريف

نجيب سرور .. ما يطلبه القراء

الأحد، 24 أكتوبر 2021 09:14 ص

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
تمر اليوم ذكرى رحيل الكاتب المسرحى والشاعر والمخرج والممثل والناقد نجيب سرور الذى توفى فى 24 أكتوبر من سنة 1978، توفى فى عز شبابه، بعد سنوات قضاها فى الإبداع والمعاناة، ولكن الموضوع الذى لن نتوقف عن الحديث فيه، لماذا لا تعيد هيئة الكتاب مرة أخرى طباعة أعمال نجيب سرور؟.
 
المعروف أن الهيئة المصرية العامة للكتاب، أصدرت منذ سنوات الأعمال الكاملة للشاعر الكبير، وقد جاءت فى ستة مجلدات، منها اثنان للمسرح واثنان للشعر واثنان للدراسات النقدية، بمراجعة وتحقيق وتقديم الدكتور عصام الدين أبو العلا، لكن هذه الكتب نفدت والهيئة لم تعد طبعاتها مرة أخرى، مع أن الأجيال الجديدة من القراء لديها رغبة قوية فى قراءة أعمال نجيب خاصة أم بعض أعماله قد غلبت شهرتها وقدمت له صورة معينة، وفى الحقيقة فإن نجيب سرور أكبر من ذلك وأهم.
 
والأعمال المتاحة الآن للشاعر نجيب سرور، هى أربعة أعمال فقط: ديوانا "لزوم ما يلزم، بروتوكولات حكماء ريش، ودارسة نقدية بعنوان: رحلة فى ثلاثية نجيب محفوظ، بالإضافة إلى مسرحية ياسين وبهية.
 
هذا مع أن نجيب ترك من الأعمال النقدية: "تحت عباءة أبى العلاء، هكذا قال جحا، حوار فى المسرح، هموم فى الأدب والفن"، ومن الأعمال المسرحية: "ياسين وبهية، آه ياليل ياقمر، قولوا لعين الشمس، آلو يا مصر، ميرامار، " وفى الشعر: "التراجيديا الإنسانية، لزوم ما يلزم، بروتوكولات حكماء ريش، الطوفان الثانى، رباعيات، والحكم بعد المداولة"، فضلا عن أوبريت بعنوان " ملك الشحاتين".
 
أتمنى من هيئة الكتاب أن تعيد طباعة أعمال نجيب سرور وبكل الطرق فإن هذه الأعمال الأدبية سوف تنجح من حيث البيع والانتشار، كما أن نجيب قيمة تستحق.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة

المفكر حسن حنفى.. ضرورة مجتمعية

السبت، 23 أكتوبر 2021 09:04 ص

المصريون ضد الاحتلال

الأربعاء، 20 أكتوبر 2021 10:41 ص

تهمة الجبن فى الحرب

الثلاثاء، 19 أكتوبر 2021 09:03 ص

الحملة الفرنسية على مصر.. شر مستطير

الإثنين، 18 أكتوبر 2021 09:15 ص

دراما مى زيادة

الأحد، 17 أكتوبر 2021 09:09 ص



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة