أكرم القصاص

كسر لها ضلع ومطلعلهاش 24.. زوجة تحصل على تعويض نص مليون جنيه بعد 39 يوم زواج

الثلاثاء، 30 نوفمبر 2021 12:00 ص
كسر لها ضلع ومطلعلهاش 24.. زوجة تحصل على تعويض نص مليون جنيه بعد 39 يوم زواج خلافات زوجيه_ارشيفية
كتبت أسماء شلبى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

"لم أتخيل أننى عندما أصبح زوجة سأقع فى زوج نصاب ومدعى ، خدعني وتحايل على عائلتى للمساهمة فى مصروفات الزواج، واكتشفت فى الأخير أنه يبحث عن من ينفق على مشروعاته وأحلامه".. بتلك الكلمات وقفت زوجة تطالب بالطلاق للضرر أمام محكمة الأسرة بمصر الجديدة، وذلك بعد حصولها على مبلغ 500 ألف كتعويض عما لحق بها من أضرار من قبل زوجها، بعد 39 يوم زواج.

وأشارت الزوجة: "أثناء الاتفاقات التى سبقت عقد القران أصر والدى تسجيل زوجى شيكات بمبلغ 500 ألف مستحقه للسداد فى أى وقت، وذلك بعد رفضه قائمة المنقولات، وبالرغم من اعتراضى على تلك الطريقة إلا أننى وافقت والدى على الفور بعد رؤيتى لكم المبالغ المالية التى اضطر لسدادها أثناء تحضيرات الزفاف".

وتابعت الزوجة البالغة 29 عاما: " بعد الزواج بأيام بدأت خطة زوجى بمحاولة سحب مبالغ مالية، وسرقة مصوغاتى ولكنى سريعا تداركت الموقف وأرسلتهم لوالدي، وعندما علم زوجى انهال على بالضرب وكسر لى أحد الضلوع، وبمساعدة الجيران تم الاتصال بعائلتى التى اصطحبتنى للمستشفى وقمت بإجراء تقرير طبى بحالتى وتحرير محضر، وخلال الأيام التى تلت الواقعة قمنا بصرف الشيك، وملاحقة زوجى بدعوى حبس ما زالت تنظر ودعوى طلاق للضرر والمطالبة بمؤخر الصداق البالغ 100 ألف جنيه".

ووفقاً للقانون تم تحديد أنواع الضرر الذى يصيب الزوجة ويستوجب العقاب وطلبها للطلاق، ويتمثل الإيذاء بالفعل فى كل فعل يوقع بجسد زوجته وسلامته أو يوقعها على أموالها، أو يقوم بإتلاف منقولاتها عمدا مما يستوجب العقاب فى ضوء قانون العقوبات المصرى، وإتيان الزوجة فى غير موضع الحرث، وإجبارها على مجالسة الرجال أو تحريضها على الفسق والدعارة، والاستيلاء على أموال الزوجة ومنقولاتها ومصاغها.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة