خالد صلاح

9 أيام باقية لشوقى علام على كرسى الإفتاء.. مصادر: هيئة كبار العلماء طلبت من الرئيس تعيين المفتى الجديد اعتبارا من تاريخ بلوغ الحالى "المعاش" بما يعنى مد خدمة المفتى لحين بلوغه السن القانونية للتقاعد فى 12 أغسطس

الثلاثاء، 23 فبراير 2021 01:20 م
9 أيام باقية لشوقى علام على كرسى الإفتاء.. مصادر: هيئة كبار العلماء طلبت من الرئيس تعيين المفتى الجديد اعتبارا من تاريخ بلوغ الحالى "المعاش" بما يعنى مد خدمة المفتى لحين بلوغه السن القانونية للتقاعد فى 12 أغسطس الدكتور شوقى علام مفتى الجمهورية
كتب لؤى على

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

حالة من الترقب داخل المؤسسة الدينية، لما ستسفر عنه الساعات القادمة حول مصير منصب مفتى الجمهورية، حيث تنتهى الولاية الثانية للدكتور شوقى علام، مفتى الديار المصرية يوم 3 مارس المقبل، الأمر قانونا بيد هيئة كبار العلماء فالنص يوجب علي الهيئة الاختيار قبل شهر من انتهاء مدة المفتي وترشيح مفتي جديد او تجديد المدة لكن بما ان مدة المفتي تنتهي قبيل بلوغه للمعاش فعلم اليوم السابع أن الهيئة قدرت في قرارها هذا الأمر و في هذه الحاله الهيئة تطلب من  الرئيس باعتباره سلطة إصدار القرار تعيين المفتي الجديد اعتبارا من تاريخ بلوغ السابق المعاش بما يعني مد مدة المفتي لحين بلوغه المعاش فى 12 اغسطس.

المؤكد أن الدكتور شوقى علام، مفتى الجمهورية الحالي، أمامه إما 9 أيام على كرسى المفتى حيث ينتهى القرار الرئاسي 3 مارس المقبل، أو حتى 12 أغسطس، وفى كلا الحالتين، فإن لائحة هيئة كبار العلماء ليس بها ما يمكن بالمد للمفتى الحالي لعام آخر أو أكثر، حيث تنص لائحة اختيار المفتى تنص على : أولاً – يدعو شيخ الأزهر هيئة كبار العلماء للانعقاد قبل موعد انتهاء مدة مفتى الجمهورية بشهر على الأقل، للنظر فى ترشيح المفتى الجديد.

 ثانياً – ترشح الهيئة ثلاثة من العلماء من بين أعضائها أو من غيرهم ممن تنطبق عليهم شروط ومعايير صلاحية شغل منصب المفتى التى تقررها الهيئة.

 
ثالثاً – تقترح الهيئة عبر الاقتراع السرى المباشر على المرشحين الثلاثة فى جلسة يحضرها ثلثا عدد الأعضاء، ويعتبر من يحصل على أعلى الأصوات هو مرشح هيئة كبار العلماء لمنصب الإفتاء بشرط حصوله على الأغلبية المطلقة للأعضاء الحاضرين.

رابعاً – يعرض شيخ الأزهر الترشيح على رئيس الجمهورية لإعمال اختصاصه فى إصدار قرار تعيين مفتى الجمهورية.


جدير بالذكر أن الدكتور شوقى علام، المفتى الحالى والذى يقع ترتيبه المفتى 19 لدار الإفتاء، هو أول مفتى لجمهورية مصر العربية منتخبا بعد تعديلات قانون الأزهر رقم 103 بعد إقراره من قبل المجلس العسكرى وتصديق الدكتور محمد مرسى رئيس الجمهورية المعزول عليه، وهو المفتى رقم 19 فى تاريخ دار الإفتاء المصرية منذ عام 1859 ميلادية.
 
وتم اختيار الدكتور شوقى إبراهيم عبد الكريم علام فى 11/2/2013 من قبل هيئة كبار العلماء، لمنصب المفتى خلفًا للدكتور على جمعة، وذلك فى انتخابات بالاقتراع السرى المباشر لأعضاء هيئة كبار العلماء للمرشحين، وحصل الدكتور شوقى إبراهيم عبد الكريم علام على أعلى الأصوات، حيث يبلغ المفتى سن المعاش فى 12 أغسطس القادم.

وفى 22 يناير 2017 أصدر الرئيس عبد الفتاح السيسى، القرار رقم 37 لسنة 2017، بتجديد تعيين الدكتور شوقى عبد الكريم موسى علام، مفتياً لجمهورية مصر العربية، لمدة 4 سنوات، اعتباراً من 4-3-2017.

هيئة كبار العلماء تضم الان 17 عضوا، وفى 8 سبتمبر الماضى انتخب الهيئة ثلاثة أعضاء جدد وهم الدكتور طه الدسوقى حبيشى، أستاذ العقيدة والفلسفة بكلية أصول الدين بجامعة الأزهر، والذى توفى فى 5 ديسمبر الماضى، والدكتور محمد عبد الرحمن الضوينى، أستاذ الفقه المقارن بكلية الشريعة والقانون، والدكتور فتحى عثمان الفقى، أستاذ الفقه بجامعة الأزهر، لكن لم يصدر قرار رئيس الجمهورية حتى الآن، بينما رحل عن الهيئة 18 عضوا، بالاضافة إلى عزل يوسف القرضاوى فى 9 ديسمبر من عام 2013.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة