خالد صلاح

فيفا يدعم المدير الفني لاتحاد الكرة بـ50 ألف دولار سنويًا

السبت، 27 فبراير 2021 01:09 م
فيفا يدعم المدير الفني لاتحاد الكرة بـ50 ألف دولار سنويًا محمود سعد المدير الفني السابق لاتحاد الكرة
محمد مراد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كشف مصدر باتحاد الكرة، عن أن الاتحاد الدولي لكرة القدم يدعم الاتحادات الأهلية بـ500 ألف دولار سنويًا، تخصص لعدة أنشطة منها الكرة النسائية وتطوير الحكام و مسابقات الناشئين والبراعم، وكانت المفاجأة هى دعم منصب المدير الفنى للاتحاد والمدير التنفيذى براتب أو مكافآت سنوية تصل إلى 50 لـ65 ألف دولار سنويًا.

ويحصل محمود سعد على راتب 50 ألف جنيه فى أخر زيادة منذ شهرين وبعد خصم الضرائب يحصل على 38 ألف ، قبل أن يحصل " اليوم السابع" على مستند يكشف عن صرف فيفا لمكافأت للمدير الفني و المدير التنفيذى فى الاتحادات بمبلغ يصل إلى 50 لـ65 ألف دولار.

فى سياق متصل شن محمود سعد، المدير الفنى السابق لاتحاد الكرة، هجومًا على أحمد مجاهد، رئيس اللجنة الثلاثية التى تُدير اتحاد الكرة، بعد قرارها بإقالته من منصبه، مُشددًا على أن جميع المقترحات التى قدمها للجنة لم تُنفذ قائلاً: "فوجئت بأن المستشار القانونى قبل يومين يقول لى إما تقديم استقالتى وتكريمى فى حفلة وصرف جميع مستحقاتى، لأنه أوقف راتبى منذ شهرين، أو إقالتى"، متابعًا: "قلت له: "هل هذا معقول؟ هل أنا نصاب أم حرامى؟".

Capture
 

ووجه محمود سعد خلال مداخلة هاتفية عبر برنامج وان تو، مع حازم إمام، المُذاع عبر إذاعة أون سبورت إف أم، الشكر للجنة الخماسية السابقة التى كانت تدير اتحاد الكرة، برئاسة عمرو الجناينى، مؤكدًا أنهم حرصوا على تخصيص مساحة كبيرة له لكى يطور مسابقات الناشئين والعمل على الكثير من الأمور الخاصة بالاتحاد والمسابقات الفنية، مشددًا على أن كل مقترحاته للجنة الخماسية تم تقديمها للجنة الحالية ومع ذلك لم يتم تنفيذ أى شيء منها، قائلاً: "هذا الشخص أوقف الدورات واستخراج الرخص وكل شيء، وتحدثت مع مسؤولين كبار بالدولة وحذرونى من ترك منصبى".

أشار المدير الفنى السابق لاتحاد الكرة، إلى أن أحمد مجاهد تحدث معه منذ فترة واعتذر له قائلاً: "مجاهد طلبنىى واعتذر لى وقال لىٌ: "أنا بتفرم ولن أمس راتبك لكن كل ما حدث خلال هذه الجلسة لم يُنفذ"، متابعًا: "المستشار القانونى خيرنى إما أن اتقدم باستقالتى أو يتم إقالتى، وفى اليوم التالى ذهبت إلى مقر اتحاد الكرة، وفوجئت أيضًا بأن فرد الأمن يسألنى عن موعد جمع متعلقاتى لإخلاء الغرفة وتسليم مفاتيحها، واليوم، تلقيت خطابا بإنهاء تعاقدى وإيقاف جميع مستحقاتى لحين إنهاء لجنة الانضباط من التحقيق فى أزمة منتخب الشباب الذى كان يقوده ربيع ياسين".

استطرد حديثه قائلاً: "تحدثت مع سيد البندارى رئيس لجنة الانضباط لأسأله، وأكد لى أننى خارج الموضوع، وأنهم تجاوزوا بذلك كل الحدود، وأننى ليس لى أى مسؤولية فى هذه المشكلة"، مضيفًا: "هذا الشخص لا يمنح أدوارًا لأحد حتى المدير التنفيذى وليد العطار يكتفى بالتوقيع على القرارات فقط، فهو يتحكم فى كل شيء داخل الاتحاد، وأوقف كل الأنشطة المتعلقة من دورات تدريبية وتنظيم عمل الأكاديميات وغيرها".

أكد محمود سعد أنه عمل مع المنتخبات وأجهزتها الفنية بشكل كبير، فهل هذا هو التكريم المناسب الذى ينتظره؟، قائلاً: "أنا قلت للمدير التنفيذى وليد العطار ستنال نفس المصير، وراقب ردود الفعل على مواقع التواصل الاجتماعى من مختلف المدربين،، مختتمًا: "لن أستقتل على المنصب، لم أحضر من الشارع، بل أنا قادم من نادى الزمالك الكبير جدًا، فهل معقول ما يحدث معى".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة