خالد صلاح

"شمس الحرنكش تشرق فى غيطان القليوبية".. موسم حصاد فاكهة التسالى الأولى بمزارع شبين القناطر.. صاحب مزرعة: نسميه "الثمرة المستحية".. ويؤكد: نزرعه منذ عشرات السنوات.. وفوائده كثيرة جدا وإنتاجية الفدان كبيرة

الأربعاء، 03 مارس 2021 07:54 ص
"شمس الحرنكش تشرق فى غيطان القليوبية".. موسم حصاد فاكهة التسالى الأولى بمزارع شبين القناطر.. صاحب مزرعة: نسميه "الثمرة المستحية".. ويؤكد: نزرعه منذ عشرات السنوات.. وفوائده كثيرة جدا وإنتاجية الفدان كبيرة الحرنكش فى غيطان القليوبية
القليوبية إبراهيم سالم

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

"الثمرة المستحية".. "الجولدن بيرى".. "الكريز الأرضى".. أسماء كثيرة تم إطلاقها على ثمرة "الحرنكش"، عشرات السنوات وتتصدر قرى شبين القناطر بالقليوبية وتخصصها فى زراعة هذه الثمرة التى تدخل فى علاج الكثير والكثير من الأمراض، إلى جانب حب الجميع لها فهى ليست الثمرة حلوة المذاق، أو مالحة المذاق بل أنها تتميز بطعم جعلها فى قلوب الجميع، فبمجرد أن تسمع اسمها فيذهب عقلك إلى ذكريات كانت ولا زالت تنتظرنا أمام المدارس لشراء "الحرنكش".

 

110567-حرنكش-شبين-القناطر

الحرنكش قبل نضجة بالحقول

أجرى "اليوم السابع"، لقاء مع مزارعى محصول الحرنكش بمحافظة القليوبية، للتعرف على مواعيد زراعة الثمرة بالأرض وسر تمسكهم دونا عن باقى قرى المحافظة فى زراعة هذه الثمرة، إلى جانب متطلبات الزراعة حتى موسم الحصاد وموعد انتهائه، حيث قال طلعت كساب، أحد أصحاب المزارع لزراعة الحرنكش بقرية الكسابية التابعة لمركز ومدينة شبين القناطر، القرية تمتاز بزراعة الحرنكش منذ عشرات السنوات، مشيرا إلى أنه منذ أن ولد وجد والده يعمل فى زراعة الحرنكش منذ مايزيد عن 75 عاما.

108151-الحرنكش-قبل-نضجة-بالحقول
الحرنكش الذهبى

 

وأوضح "كساب" لـ"اليوم السابع"، أن "الحرنكش" يحتاج لتربة رملية ومياه قليلة، وبدأنا زراعته فى السبعينيات كثمرة محلية، لكن منذ عدة سنوات بدأنا نصدره إلى دول أوروبا، حيث يدخل فى صناعة الحلوى والعصائر نظراً لفوائده الطبية العديدة، كما قاموا بتجفيفه واستخدامه فى إضفاء المذاق الحلو على بعض الأطعمة، ورغم ذلك فإن تصديره لا يزال محدودا بسبب عدم شهرته عالميا.

130507-الحرنكش-الذهبى
الحرنكش

 

وتابع، أنه تنقسم زراعة الحرنكش إلى أكثر من عروة، الأولى العروة الصيفية المبكرة وتبدأ من فبراير حتى مارس من العام، أما العروة الصيفية فتزرع خلال أبريل ومايو وهى الأعلى محصولاً، لكن العروة النيلية التى تعد الأساسية فتزرع فى سبتمبر وأكتوبر، وعادة ما ينتج الفدان الواحد ما بين 6 إلى 10 أطنان، موضحا أن عدم الاهتمام بزراعة الحرنكش دفع الكثير من الفلاحين إلى زراعة محاصيل أخرى تدر عليهم دخلاً كبيرا كالفراولة والموالح.

133809-الحرنكش-قبل-حصاده
حرنكش أخضر
فيما قال محمد حسن، صاحب مزرعة للحرنكش بالقرية، إنه تم إطلاق اسم جديد علي "الحرنكش"، وهو ال "جولدن بيرى" والذى أطلقه رواد مواقع التواصل الاجتماعي على ثمرة "الشجرة المستحية"، لأن أوراقها تنثنى عندما يلمسها أحد تعبيراً عن الحياء، لكن من بين الأسماء الأبرز للحرنكش هو "الكريز الأرضى" أو "الطماطم المغلفة"، حيث يعد من محاصيل الخضر الثانوية.
121670-الحرنكش-قبل-الحصاد-بالحقول
الحرنكش بالقليوبية
وأشار، إلى أن الحرنكش يحمى من تلف الأنسجة، ويستخدم بوجه عام في علاج الربو والالتهابات البكتيرية والدمامل والسرطان والولادة والسكري والعقم ومطهر للمعدة، كما يحتوى على العديد من الفيتامينات مثل فيتامين أ و ج، وهذه الفيتامينات تعتبر مفيدة جدا لصحة الجسم وأيضا مهمة في ترطيب البشرة، ويحتوى على الألياف الغذائية التى تسهل عملية الهضم وتساعد على رفع عملية التمثيل الغذائى.

114853-الحرنكش-بالقليوبية
الحرنكش قبل الحصاد بالحقول

 

وتابع، أنه الحرنكش له فوائد عديدة، فهو مضاد للأكسدة، ويعالج السكري، ويساعد في مكافحة الأمراض والسرطان، وتقليل التقلصات عند السيدات أثناء فترة الحيض ومكافحة الشيخوخة، بجانب أنه غني بالفيتامينات ومقوي للنظر ومفيد جدا لصحة الشعر والأظافر، يعمل تناول ثمار الحرنكش بانتظام على تعزيز نمو الشعر، فالتغذية الداخلية تحسن الجمال الخارجي، مضادات الأكسدة تحافظ عللا نظافة فروة الرأس من خلال تحسين عمل الدورة الدموية، واحتواء الحركنش على نسبة عالية من المياه يحافظ على رطوبة الجلد، كما يساعد على تنظيف مسام البشرة، بسبب تأثيره في إزالة الشوائب، ومطهر معوي ومقاوم للسرطان.


وأضاف، سعر الحرنكش لا يزيد عن من 7 إلى 8 جنيهات للبيع المحلي وهو سعر مرضى، وإنتاجية الفدان من الحرنكش تتراوح ما بين 5 أطنان في الموسم كله، وفوائده جعلت منه منتج تصديري يتم تصديره لدول كثيرة وسعره بيصبح متضاعف.
 
 
148398-الحرنكش-بعد-نضجه
صاحب مزرعة للحرنكش بشبين القناطر

 

محرر اليوم السابع مع مزارع حرنكش
محرر اليوم السابع مع صاحب مزرعة للحرنكش بشبين القناطر

 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة