أكرم القصاص

خلال برنامج وجوه مصرية..

أصغر مصرى يؤسس شركة بأمريكا: عملت فى محل بيتزا 12 ساعة باليوم.. فيديو

الجمعة، 17 سبتمبر 2021 12:03 ص
أصغر مصرى يؤسس شركة بأمريكا: عملت فى محل بيتزا 12 ساعة باليوم.. فيديو المصرى معاوية الديب الفائز بجائزة "روبن هود" بأمريكا وأصغر مصري يؤسس بالولايات المتحدة الأمريكية خلال لقائه مع تليفزيون اليوم السابع
رامى نوار

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قال الشاب المصرى معاوية الديب الفائز بجائزة "روبن هود" بأمريكا وأصغر مصري يؤسس بالولايات المتحدة الأمريكية، إن عائلته سافرت منذ أكثر من 20 عاماً بعد ولادة شقيقه بمرض نادر تسبب في وفاة خاله، مشيراً إلى أن عائلته عانت من صعوبات كثيرة بعد سفرهم وكانت الأسرة تقيم في غرفة واحدة فقط بالإيجار.

وأضاف معاوية الديب، خلال سابع حلقات برنامج وجوه مصرية على تليفزيون اليوم السابع: "الوضع كان صعبا للغاية ولم نكن نتوقع أن نجد كل هذه الصعوبات في أمريكا، في مصر إذا تأخرت عن سداد الإيجار يمكن أن تدفعه بعد شهر أو أكثر، الوضع بالخارج تماماً، وقتها كان عمرى 9 سنوات"، لافتاً إلى أنه بعد عدة أشهر لم تسطع الأسرة توفير ثمن إيجار الغرفة بسبب عدم وجود فرصة عمل لوالده.

وتابع الديب الفائز بجائزة "روبن هود" بأمريكا وأصغر مصري يؤسس بالولايات المتحدة الأمريكية: "بدأت العمل في أحد محلات البيتزا بأمريكا وكان عمرى وقتها 10 سنوات وكنت أعمل 12 ساعة يومياً حتى توفر الأسرة ثمن إيجار الغرفة، وحين دخلت المدرسة لم أكن أتحدث باللغة الإنجليزية وبدأ يتعلم اللغة بعد عمله بمحلات البيتزا وساعده وجود مصريين بهذه المطاعم"، مؤكداً أن من يسافر للخارج لا يتحدث عن الصعوبات التي يتعرض لها.

وعن الصعوبات التي لاقتها أسرتها في أمريكا، قال: "عملت لمدة 7 سنوات في محلات البيتزا وتوقفت عن الذهاب للمدرسة، حتى نوفر مصروفات للعائلة، حيث كنت أحصل على 20 دولارا يوميا، لأن الأسرة لم تستطع أن توفر مصروفات الإيجار بعد 3 أشهر فقط من السفر لأمريكا، أنا لم أعش طفولتى مثل باقى الأطفال كنت أشاهد الأطفال يدخلون محل البيتزا وهم يحملون الألعاب في يدهم، لكن الحقيقة أنا كمصرى كنت فاهم وعارف ليه أنا موجود هنا علشان نلاقى علاج لأخويا وأساعد أسرتى".

وعن سبب تحول حياتهم للأفضل، قال معاوية الديب: "حصل حاجة مهمة جدا غيرت حياتي بالكامل، بعد 7 سنوات من الوجود بأمريكا تعرض البيت الذى نسكن فيه للحريق، وتفحمت كل أغراضنا، ثم انتقلنا لأحد الملاجئ ووقتها، توقفت عن العمل وبدأت الرجوع لاستكمال الدراسة مرة أخرى ودرست في مدرسة ثانوية كان مديرها مصريا، وساعدنى كثيرا وبدأت أدرس 12 ساعة في اليوم لتعويض ما فاتنى وخلصت الثانوية وتخرجت من جامعة كولومبيا 2013".

برنامج "وجوه مصرية" يرصد رحلة نجاح المصريين بالخارج في العديد من دول العالم، ويستضيف البرنامج خلال الحلقات المقبلة شخصيات مصرية وصلت لمناصب رفيعة ويستمر على مدار عدة أشهر، البرنامج إعداد رامى نوار، وتقديم الحلقة شروق وجدى.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة