أكرم القصاص

محمود عبدالراضى

كيف نحمي أنفسنا من حوادث الشتاء؟

الأربعاء، 12 يناير 2022 02:40 م

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

البعض يفقد حياته في "حوادث الشتاء" بالإهمال، حيث نتساهل في كثير من الأمور، حتى نفقد حياتنا في لمح البصر.

"حوادث الشتاء" المتمثلة في "تسرب غاز السخان" و"نيران الدفايات" و"المطابخ " و"الماس الكهربائي"، يلتهموا الأرواح دون هوادة، خلال هذه الأيام.

صفحات "الحوادث" المتخصصة، توثق هذه الحوادث بصفة يومية، كان أخرها اليوم، حيث غيب الموت 3 أشخاص "مواطن وزوجته وابنتهما" في منطقة الساحل بالقاهرة، وذلك بعد تسرب غاز داخل شقة سكنية في منطقة الساحل.

وقبلها ببضع ساعات، مات 4 أطفال حرقًا في شقة بمنطقة فيصل بالجيزة، ناهيك عن الحوادث التي جرت خلال الأيام الماضية.

الأمر جد خطير، ويتطلب علينا أخذ الحيطة والحذر خلال هذه الأيام، خاصة لتفادي حوادث تسرب الغاز، حيث يجب أن يتعرض المكان لتهوئة حال تسرب الغاز، وعدم إشعال أي وسيلة إلا بعد التأكد من وقف التسرب وتهوية المكان، واستخدام قطعة قماش مبللة لقفل محبس الأسطوانة ثم نقلها لمكان جيد للتهوية، وفحص مفاتيح مواقد الطهى باستمرار للتأكد من عدم وجود تسريب، فضلًا عن عدم تعرض الأسطوانة لحرارة الشمس لفترات طويلة، وتجنب تخزينها داخل المنازل، وفى حالة وجود حريق يجب إغلاق الأسطوانة وفصلها عن الجهاز وإبعادها خارج الشقة، وفحص أسطوانة الغاز بعد تركيبها بواسطة رغوة الصابون وليس بواسطة أعواد الثقاب، والاستعانة بفنى متخصص فى حالة استبدال منظم وخراطيم الغاز عند تلفها أو بشكل دورى كل عام، ووضع الأسطوانة بعيداً عن المواد المشتعلة كالوقود ومواقد التسخين، وعدم وضعها داخل إناء من الماء الساخن فى فصل الشتاء.

الأمر يتطلب أيضًا، عدم ترك "دفايات الكهرباء" لوقت طويل، وعدم التحميل على "مشترك الكهرباء" حتى لا يتطاير "الشرز" ويتسبب في الحرائق.




الموضوعات المتعلقة


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة