أكرم القصاص

ماذا قال نجوم الأهلى عن مواجهة وفاق سطيف الجزائرى الليلة؟.. أفشة: نبحث عن انتصار التأهل للنهائى الأفريقى.. رامى ربيعة: نتيجة مباراة الذهاب فى طى النسيان..الشناوى: مصر والجزائر أشقاء وقادرون على مواجهة الجماهير

السبت، 14 مايو 2022 06:00 ص
ماذا قال نجوم الأهلى عن مواجهة وفاق سطيف الجزائرى الليلة؟.. أفشة: نبحث عن انتصار التأهل للنهائى الأفريقى.. رامى ربيعة: نتيجة مباراة الذهاب فى طى النسيان..الشناوى: مصر والجزائر أشقاء وقادرون على مواجهة الجماهير محمد مجدى أفشة لاعب الاهلى
كتب فتحى الشافعى - لبنى عبد الله

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

 يستعد فريق الأهلى بقيادة الجنوب أفريقى بيتسو موسيمانى لمواجهة وفاق سطيف بطل الجزائر فى التاسعة مساء السبت على ملعب 5 يوليو بالجزائر لتحديد المتأهل للمباراة النهائية لدوري أبطال أفريقيا، وهى البطولة التى يحمل المارد الأحمر لقبها فى آخر موسمين و10 مرات فى تاريخه ، وسحق فريق الأهلي نظيره وفاق سطيف الجزائري برباعية دون رد في ذهاب نصف نهائي دوري ابطال افريقيا سجلها بيرسي تاو هدفين وطاهر محمد طاهر هدفا ومحمد شريف هدفا .

أفشة: نسعى لتحقيق نتيجة إيجابية في الجزائر وجاهزون لمواجهة وفاق سطيف

أكد محمد مجدي أفشة، لاعب جاهزية الفريق لمباراة وفاق سطيف في إياب الدور نصف النهائي لدوري أبطال إفريقيا، مشددًا على رغبة جميع اللاعبين في تحقيق نتيجة إيجابية بالجزائر وحسم التأهل إلى نهائي البطولة.

وقال أفشة: «الأهلي حقق نتيجة جيدة في مباراة الذهاب أمام وفاق سطيف بالقاهرة بعد الفوز بأربعة أهداف نظيفة، ولكن التأهل لم يحسم فهناك شوط ثان بالجزائر في مباراة العودة نريد أن نحسمه ونحقق نتيجة إيجابية تحسم تأهلنا إلى نهائي البطولة».

وتابع أفشة: «علينا أن ننسى نتيجة مباراة الذهاب والتفكير فقط في مباراة العودة».

وأضاف أفشة أن لاعبي الأهلي يحظون بخبرات كبيرة ويعلمون جيدًا دورهم وحجم المسئولية الملقاة على عاتقهم، وأن اجتماعاتهم وحديثهم كلاعبين دائمًا ما تنصب على الفوز وإسعاد الجماهير وتحقيق البطولات، وأن هذا ما يسعون إليه لتحقيق البطولة الحادية عشرة في تاريخ النادي والثالثة على التوالي للجيل الحالي.

وشدد لاعب الأهلي على أن هناك حالة كبيرة من التركيز داخل الفريق، وأنه بمجرد انتهاء مباراة وفاق سطيف الأولى في القاهرة حصل الجميع على راحة يومين وتم إغلاق ملف مباراة الذهاب، وابتداء من اليوم تم التحضير لمباراة العودة التي تقام في الجزائر السبت المقبل.

وأشار أفشة إلى أن النسخة الحالية من دوري أبطال إفريقيا، التي يسعى خلالها الأهلي لإضافة لقبه الحادي عشر، شهدت أحداثًا وتحديات كبيرة في مراحلها المختلفة، ولكن في النهاية دائمًا ما يؤكد الأهلي أنه قادر على تجاوز الصعاب من أجل الوصول إلى هدفه وتحقيق طموحات جماهيره.

وأوضح لاعب الأهلي أن الدوري الممتاز ظروفه مختلفة عن دوري أبطال إفريقيا، وأن الفريق قد يكون تعثر في آخر ثلاث مباريات في الدوري ولكن هذا الأمر لن يتكرر، وسيعمل الجميع على تفادي الأخطاء السابقة من أجل استعادة الانتصارات المحلية لاستعادة لقب الدوري.

كما أكد أفشة أنه لا يشغله كثيرًا ما يقال عنه، لكنه في الوقت نفسه يحترم الجميع خاصة الآراء التي تنتقد بشكل إيجابي.

وأوضح أفشة أن علاقته طيبة بكافة اللاعبين ليس في الأهلي فقط ولكن في باقي الأندية.

وطالب لاعب الأهلي بأن يكون هناك عقلانية في الانتقاد، لا سيما أن كرة القدم لا يوجد بها ثوابت، وأن لاعبًا بحجم وقيمة ميسي يعيش موسمًا هو الأسوأ مقارنة بما قدمه طيلة السنوات الماضية.
 
واختتم أفشة تصريحاته قائلاً: «جمهور الأهلي على دماغي» وأنا جاهز للعب وفقًا لرؤية الجهاز الفني، وأسعى بكل قوة للتركيز والاجتهاد وتقديم أقصى جهدي خلال المباريات لتحقيق أفضل النتائج للنادي الأهلي وجمهوره العظيم.

ربيعة: مباراة الذهاب أمام سطيف في طي النسيان وتركيزنا في مباراة العودة

قال رامي ربيعة،  إن مباراة وفاق سطيف الجزائري في إياب الدور نصف النهائي لدوري أبطال إفريقيا، في غاية الأهمية، مشيرًا إلى أن نتيجة المباراة الأولى والفوز برباعية نظيفة في طي النسيان وكل تفكير الفريق وتركيزه حاليًّا في تحقيق نتيجة إيجابية خلال مباراة العودة.

وأضاف ربيعة: «علينا كفريق أن ننسى مباراة الذهاب في القاهرة وأن نتعامل مع مباراة العودة بكل جدية وتركيز، لا سيما أن فريق وفاق سطيف يلعب على أرضه ووسط جمهوره، وهو ما يزيد من دوافعه لتقديم مباراة قوية أمام الأهلي، وتصحيح صورته بعد خسارته في القاهرة».

وواصل مدافع الأهلي حديثه: «علينا أن نتعامل مع مباراة الإياب بمنتهى الهدوء والتركيز، وأن ننسى مباراة الذهاب وأن نحقق نتيجة إيجابية في الجزائر وهو الهدف الذي يسعى إليه الأهلي». 

وأكد ربيعة أن السفر مبكرًا إلى الجزائر نقطة إيجابية وفي مصلحة الفريق، بهدف تحقيق المزيد من التركيز ومواصلة التحضير لمواجهة وفاق سطيف.

وأشار مدافع الأهلي إلى أن خوض مباريات الأهلي أمام المنافسين في حضور الجمهور المساند لهم لا يشكل أي ضغط على الفريق، بل تحول الأمر إلى نقطة إيجابية كما حدث مؤخرًا في مباراة الرجاء بالمغرب، التي استطاع الفريق خلالها أن يحقق نتيجة إيجابية ويحسم تأهله إلى نصف نهائي البطولة.

وأوضح ربيعة أن هناك حوارًا دائمًا بين جميع اللاعبين في جميع الأوقات، خاصة وقت التراجع في الأداء والنتائج، وأن الكل يتحدث ولا يقتصر الأمر على لاعبين كبار للعودة بالفريق سريعًا إلى المسار الطبيعي له ومواصلة انتصاراته، مؤكدًا على التفاهم الكبير بين جميع اللاعبين، وهو ما يساعدهم في الوصول إلى أهدافهم وتجاوز أي صعاب تواجههم.

وأشار مدافع الفريق إلى أنه جاهز على المستوى الفني والبدني بعد انتظامه في التدريبات خلال الفترة الأخيرة، وتعافيه بشكل تام من الإصابة التي تعرض لها خلال مباراة المنتخب الوطني أمام السنغال في تصفيات مونديال ٢٠٢٢، مؤكدًا في الوقت نفسه أنه يعتبر أن توقيت إصابته مع المنتخب الوطني حظ سيئ بالنسبة له، وأن أي لاعب معرض للإصابة، وعليه أن يتعامل مع المواقف الصعبة في مشواره الكروي وأن يتجاوزها سريعًا.

واختتم رامي ربيعة تصريحاته موجهًا الشكر إلى جماهير الأهلي، لأنها الداعم الدائم للفريق، وتقف في ظهر جميع اللاعبين بكل قوة، ولديها وعي كبير، وتؤازر أي لاعب في حالة تراجع المستوى، وهو أمر وارد في كرة القدم.

متولي: جاهز للمشاركة.. والأهلي يسعى لتحقيق نتيجة إيجابية في الجزائر

قال محمود متولي، إن الفريق أغلق صفحة مباراة وفاق سطيف الأولى بالقاهرة والتي حقق خلالها الفريق فوزا كبيرا بأربعة أهداف دون رد، مشيرا إلى أن تركيز اللاعبين في مباراة الإياب لا يقل عن المباراة الأولى بالقاهرة.

وأكد متولي أن مباريات كرة القدم لا تخضع لأي معايير ثابتة، وأن نتيجة مباراة الذهاب لن تكون خادعة للفريق الذي يضم مجموعة من اللاعبين أصحاب الخبرات في التعامل مع مثل تلك المواقف. 

وقال مدافع الأهلي: "اللاعبون يعلمون مسئوليتهم جيدا ودائماً شخصية الأهلي تظهر في الأوقات الصعبة.. نتعامل مع مباراة الذهاب بالقاهرة على أنها انتهت بالتعادل، وأن الفريق مطالب بتحقيق نتيجة إيجابية في مباراة العودة بالجزائر مساء السبت المقبل لحسم تأهله إلى نهائي البطولة".

وأوضح متولي أنه شارك في التدريبات الجماعية منذ فترة، وأنه جاهز فنيا وبدنيا وتحت تصرف الجهاز الفني ووفقا لرؤيته وظروف المباريات التي يخوضها الفريق.

وأضاف مدافع الأهلي أن كل مباراة لها ظروفها والتي يتعامل معها الجهاز الفني بقيادة بيتسو موسيماني، وعلى الجميع أن يتقبل القرارات، لاسيما أن الهدف واحد وهو مصلحة الفريق والتي تأتي في المرتبة الأولى، خاصة أن قرار المشاركة في المباريات من اختصاص الجهاز الفني فقط، ودور اللاعب يتوقف على جاهزيته في أي وقت.

وشدد متولي على أن أي لاعب يشارك يعرف قيمة قميص الأهلي ويقاتل من أجل الفريق مشيرا إلى أن الإصابات التي يتعرض لها قضاء وقدر وأنه راض تماما ويبذل قصارى جهده خلال التدريبات الجماعية.

واختتم محمود متولي تصريحاته بالتأكيد على أن لاعبي الأهلي على قدر المسئولية و هناك إصرار وعزيمة من اللاعبين على تقديم مباراة جيدة في الجزائر وتحقيق نتيجة إيجابية وحسم التأهل إلى المباراة النهائية في دوري أبطال إفريقيا.

الشناوي: تركيزنا في مباراة الإياب أمام وفاق سطيف.. ومصر والجزائر أشقاء

قال محمد الشناوي، إن مباراة الذهاب بين الأهلي ووفاق سطيف أصبحت ماض وانتهت، وأن الفريق لديهم الخبرات الكافية للتعامل مع مثل هذه المباريات وعدم الانشغال بنتيجة الفوز بالقاهرة برباعية نظيفة.


واضاف كابتن الأهلى خلال المؤتمر الصحفي الخاص بالمباراة: «مباراة الإياب أمام وفاق سطيف ستكون قوية.. نتيجة مباراة الذهاب لا تشغل تركيزنا في مباراة الغد». 
وأوضح الشناوي أنه سبق أن لعب في الجزائر من قبل و من المؤكد فإن حضور الجماهير سيكون دافعا قويا لفريق وفاق سطيف لكن لاعبو الأهلي سبق لهم اللعب في مثل هذه الظروف، وقادرون على التعامل معها والتغلب عليها.


وأكد الشناوي أن الأهلي هدفه تسجيل الأهداف في مباراة العودة، وعدم السماح للفريق الجزائري التسجيل.


وواصل الشناوي: «نريد أن نصنع تاريخا لأنفسنا من خلال الفوز بلقب دوري أبطال إفريقيا للمرة الثالثة على التوالي والـ١١ في تاريخ النادي.. فريق سطيف قوي، ونحن حالفنا التوفيق في مباراة الذهاب، لكن يظل الفريق الجزائري من الفرق القوية في قارة إفريقيا، والأهلي في حالة من التركيز لمباراة العودة ".

وتطرق الشناوي للحديث عن استقبال الإخوة الجزائريين لبعثة الأهلي قائلا: جئت إلى الجزائر ثلاث مرات من قبل ..وتم استقبالنا بصورة أكثر من رائعة تعكس علاقة الأخوة بين الشعبين المصري والجزائري.


وأشاد كابتن الأهلي بمستوى حارس وفاق سطيف سفيان خدارية، مؤكدا أنه قدم أداء قويا في البطولة وأنه من الحراس الكبار في قارة إفريقيا.


واختتم الشناوي تصريحاته مؤكدا أن هناك الكثير من الأشقاء الجزائريين الذين يعشقون الأهلي، وفي مصر كانت الروح الرياضية بين الفريقين هي السائدة.. وأنا سعيد على المستوى الشخصي بالتواجد في هذا البلد الشقيق».

 

 

 

 





مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة