أكرم القصاص

محمود عبدالراضى

السيارات الفاميه

الخميس، 26 مايو 2022 01:51 م

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

بالتأكيد، وأنت تسير في الشوارع والمحاور، تشاهد يوميا عددا من السيارات "الفاميه"، التي يتحرك أصحابها بـ"عنجهية" و"تكبر" شديد، وكأن لسان حالهم يقول: "يا أرض اتهدى ما عليكي قدي".

سيارات "الفاميه" لها مخاطر عديدة، فلا تدرى ماذا يدور بداخلها، ومن يقودها، والتحرك بها يعتبره البعض نوع من التباهي والغطرسة، معتقدين ـ بالخطأ ـ أنهم فوق القانون، وأن يد العدالة لن تطولهم، لكن هيهات لهم.

هؤلاء الذين يتحركون بـ"سيارات فاميه"، باتوا تحت مجهر المرور، تكافحهم وتضبطهم، وتتعامل معهم بكل حسم وحزم، وفقا للقانون.

ما أقوله لك هنا ليس دربا من الخيال، ولكنها وقائع تؤيدها الأرقام، حيث وجهت الإدارة العامة للمرور برئاسة اللواء مؤمن سعيد مساعد وزير الداخلية للمرور، حملات متكررة ومستمرة، نجحت في ضبط العديد من المخالفات في هذا الصدد.

وبلغة الأرقام، نجح رجال المرور في ضبط 4149 مخالفة زجاج ملون بدون ترخيص، و3820 مخالفة ملصقات فى مجال ضبط الأجهزة "الصوتية والضوئية"، فضلا عن ضبط عددا من القضايا الأخرى المتنوعة، بينها ضبط 198 محل لبيع الأجهزة "الصوتية والضوئية، و626 جهازا صوتيا، و1070 جهازا ضوئيا، و1370 ملصقا مخالفا، و5 زجاج ملون، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية اللازمة والعرض على جهات التحقيق.

هذه الأرقام، والضبطيات الضخمة، تؤكد بما لا يدع مجالا للشك، أنه لا أحد فوق القانون، وأن يد العدالة تطول الجميع، وأنه لا سبيل عن الالتزام والانضباط.





مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة